عدد كبير من الشباب السعودي يستخدم هواتف بلاك بيري (رويترز-أرشيف)

أعلنت الشركة التي تصنع الهواتف النقالة بلاك بيري السبت أنها تدقق في تقارير صحفية سعودية حول طلب مشغلي خدمتها مراقبة مضمون خدمة رسائلها الإلكترونية.
 
ولم تنف شركة ريسرش إن موشن الكندية أو تؤكد المعلومات عن تلقيها طلبا بهذا المعنى من هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية.
 
وأفادت الشركة في بيان عبر الإنترنت أنها تحقق في هذه التقارير وستقدم أي معلومات جديدة عند توافر عناصر إضافية.
 
وأوضح البيان أن الشركة "تعمل في أكثر من 170 بلدا وتحترم قوانين الحكومات".
 
وكانت المصادر السعودية ذكرت الخميس أن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية تريد مراقبة مضمون رسائل بلاك بيري، ومنذ ذلك انتشرت شائعات حول نية الحكومة السعودية وقف هذه الخدمة.

ويستخدم عدد كبير من السعوديين، ولا سيما الشباب، هواتف بلاك بيري للاستفادة من خدمة الرسائل فيها.
 
ولم يتسن الاتصال بالهيئة السعودية السبت للحصول على تعليق.

المصدر : الفرنسية