نصحت الحكومة الأوغندية المواطنين والصيادين بضرورة الابتعاد عن تناول لحوم فرس النهر (الأوروبية)

نفق ما لا يقل عن 200 رأس من حيوان فرس النهر في أوغندا نتيجة تفشي مرض الجمرة الخبيثة في حديقة وطنية مفتوحة منذ مطلع يوليو/تموز الماضي.

وتفشى المرض الذي يسبب ارتفاع درجات الحرارة ونزيفا ويصيب الإنسان والحيوان في حديقة كوين إليزابيث الوطنية المفتوحة في غرب أوغندا على الحدود مع جمهورية الكونغو الديمقراطية.

وقال الطبيب البيطري بارتريك أتيمنيدي إن حالات النفوق لن تتوقف فجأة. ولكن مع نفوق حيوان واحد أو اثنين من حيوانات فرس النهر كل أسبوعين لا يتوقع تراجع كبير في أعداد هذه الحيوانات.

ونصحت الحكومة المواطنين والصيادين بتطعيم الماشية ضد المرض والابتعاد عن أكل لحوم فرس النهر.

وتضم الحديقة المئات من حيوان فرس النهر الذي يعيش في مناطق السافانا من الحديقة ويسبح في بحيراتها الواسعة وكذلك تضم المئات من الحيوانات الكبيرة مثل الفيلة والأسود والجاموس. وتعد الحديقة مقصدا سياحيا هاما لأوغندا.

المصدر : الألمانية