التزييف يصيب الأبحاث في أميركا
آخر تحديث: 2010/11/18 الساعة 00:51 (مكة المكرمة) الموافق 1431/12/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/11/18 الساعة 00:51 (مكة المكرمة) الموافق 1431/12/11 هـ

التزييف يصيب الأبحاث في أميركا

سحب مئات الأبحاث في أميركا بسبب الأخطاء والتزييف (الفرنسية-أرشيف)   

أظهرت دراسة أميركية جديدة أن حوالي 800 بحث طبي سحبت من قبل المجلات العلمية على مدى العقد الماضي، بسبب أخطاء خطيرة أو بيانات مزيّفة، معظم مؤلفيها من الأميركيين.
 
وذكر موقع "هلث دي نيوز" الطبي الأميركي أن الدراسة التي قادها رئيس استشاريي الاتصالات الطبية غرانت ستين وجدت أن العلماء الأميركيين مسؤولون عن 169 بحثاً سحبت بسبب أخطاء خطيرة غير مقصودة، و84 بحثاً آخر سحبت بسبب تزييف كامل في البيانات.

وقال ستين إن هذا لا يعني أن الباحثين الأميركيين هم أكثر ميلا للخداع، لكن قد يعكس أن الباحثين المتمركزين في الولايات المتحدة ينشرون حجماً أكبر من الدراسات الطبية باللغة الإنجليزية مقارنة بعلماء الدول الأخرى.
 
وبحث ستين في قاعدة بيانات الأبحاث العلمية المسحوبة بين عامي 2000 و2010، ووجد أن سبب سحب 545 بحثاً أو ثلاثة أرباع الأبحاث المسحوبة كان أخطاء خطيرة.
 
أما الأبحاث الباقية -وهي 197 بحثاً- فقد سحبت بسبب تلفيق في البيانات أو تزييف فيها، أي التغاضي عن النتائج التي لا تؤكد الهدف المرجو.
 
وتبين أن الصين تلي الولايات المتحدة في هذا المجال، حيث بلغ عدد الأبحاث المسحوبة خلال الفترة المذكورة 89، بينها 20 بسبب تزوير في البيانات، وأتت بعدها اليابان ثم الهند وبريطانيا وكوريا الجنوبية وألمانيا.
المصدر : يو بي آي
كلمات مفتاحية:

التعليقات