باراك أوباما مع جديه لوالدته (رويترز-أرشيف)
 
أعلنت شركة "ألوي إنترتينمنت" إخراج فيلم وثائقي محوره والدة الرئيس الأميركي باراك أوباما عالمة الإنثروبولوجيا (علم الإنسان) والمتخصصة في التنمية الريفية الراحلة ستانلي آن دونهام.
 
وأشارت صحيفة "فاراياتي" الأميركية في موقعها على الإنترنت إلى أن الوثائقي سيحمل اسم "ستانلي آن دونهام: الروح الأكثر كرماً".
 
وسيغوص الفيلم في أعماق عمل دونهام في عالم مشاريع التمويل الصغيرة وقرارها إرسال ابنها البالغ من العمر 10 سنوات من إندونيسيا للعيش في هاواي مع والديها خوفاً من أن تعرّض حساسية عملها حياته للخطر.
 
وذكرت "فاراياتي" أن هذا العمل سينتج بالاشتراك مع شركتي "آي. أم. جي" و"شرودر بتاكيك برودز".
 
ويعمل على إخراج الوثائقي الأميركي شارلز بورنت الذي أخرج أفلاما مشهورة أبرزها "قاتل الخراف" و"أوبرا وينفري تقدم: الزفاف".
 
وتنتج كارولين شرودر وغريغ بتاكيك الفيلم في حين تهتم ماري ألوي بالإنتاج التنفيذي. وقالت ألوي "بحسب باراك أوباما نفسه، كان لوالدته التأثير الكبير الوحيد على حياته".
 
يشار إلى أن دونهام هي والدة أوباما من زوجها الأول باراك حسين أوباما، وقد توفيت في عام 1995 بسبب السرطان عن عمر 52 سنة.

المصدر : يو بي آي