إندونيسية تجرب حجاجا في متجر بجنوب سولاويزي (رويترز)

تقدم سيدة الأعمال الإندونيسية هيراواتي ويدودو أحدث صيحة للمسلمات، إنها "حجاب مغناطيسي صحي" يهدف إلى علاج أمراض من الصداع إلى الإرهاق.
 
وينتج مصنع ويدودو في جاوة الوسطى أغطية الرأس الجديدة بحياكة خيوط ممغنطة في نسيج الحجاب، ثم يصدرها إلى ماليزيا وسنغافورة والشرق الأوسط.
 
وتوصلت ويدودو إلى الفكرة بعد قراءة بحث يشير إلى أن الأجهزة المغناطيسية يمكنها التقليل من آلام الجسم وتعزيز تدفق الدم. وبالرغم من أنه ليس هناك دليل طبي مباشر فإن مبيعات أغطية الرأس هذه تلقى رواجا كبيرا خاصة خلال شهر رمضان.
 
وقالت ويدودو لرويترز "ابتكرنا هذا الحجاب المغناطيسي خلال شهر رمضان من العام الماضي، كنا نريد التوصل لغطاء للرأس لا يكون جميلا في الشكل فقط بل صحيا أيضا. لدينا 21 موديلا وننتج أكثر من ألفي قطعة في الشهر".
 
وأضافت أنه في المتوسط تباع أكثر من ثلاثة آلاف قطعة خلال شهر رمضان، مشيرة إلى أن بعض الموديلات نفدت بالفعل. ويتراوح سعر غطاء الرأس بين 60 ألفا و150 ألف روبية (بين ستة و15 دولارا).
 
وتحدثت نساء اشترين هذا الحجاب عن فائدته، إذ تقول أري أستياني -وهي تشتري رابع حجاب مغناطيسي- "كنت أعاني من الصداع النصفي ولم أعد أشعر به منذ أن ارتديت هذا الحجاب".

المصدر : رويترز