المعارك بأفغانستان تتطلب رشاقة الجنود وقدرتهم على الحركة (رويترز)

كشفت مذكرة سرية للجيش البريطاني أن آلافا من جنوده لا يمكن إرسالهم للقتال بأفغانستان لأنهم بدناء. وأشارت لوجود نحو 4000 جندي غير قادرين على المشاركة بالعمليات القتالية بسبب البدانة، وأكثر من 8000 غير لائقين صحيا.

وأشارت صحيفة ديلي ميل الاثنين إلى خطورة تلك العوائق في وقت يصارع فيه القادة العسكريون من أجل إرسال قوات إضافية إلى أفغانستان.

وحذرت المذكرة السربة التي كتبها الرائد براين دوبري من هيئة التدريب واللياقة البدنية في الجيش البريطاني من وجود مستويات بدانة قد تمثل عائقا أمام إرسال المزيد من الجنود إلى ولاية هلمند التي تقاتل فيها القوات البريطانية مسلحي حركة طالبان.

ودعا الرائد دوبري، حسب الصحيفة، قادة الجيش البريطاني إلى إحياء الروح القتالية واللياقة البدنية لدى جنود القوات المسلحة وإلزامهم بالتقيد بمعايير الرشاقة.

وقالت ديلي ميل إن 3860 جنديا بريطانيا مصنفون حاليا بأنهم غير قادرين على المشاركة في العمليات القتالية بسبب البدانة، و8190 جنديا مصنفون بأن قدراتهم محدودة على الانتشار لأسباب صحية.

المصدر : يو بي آي