ميركل تصدرت القائمة للعام الرابع على التوالي (رويترز-أرشيف)

حجزت سيدة أميركا الأولى ميشيل أوباما مكانا بين أقوى مائة امرأة في العالم ضمن قائمة تصدرتها للعام الرابع على التوالي المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وفق تصنيف لمجلة فوربس أعلن أمس الأربعاء.
 
وفي أول ظهور لها في القائمة جاءت أوباما في المركز الأربعين متفوقة على
مذيعة التلفزيون الشهيرة أوبرا وينفري التي جاءت في المركز الـ41 وملكة بريطانيا إليزابيث الثانية التي حلت في المركز الـ42.
 
واكتسبت أوباما (45 عاما) معجبين بسبب شخصيتها المتواضعة ودعمها لأنشطة تشمل التشجيع على تناول الطعام الصحي والفنون وحسها في الأزياء الذي جعلها تتصدر بضع قوائم لأكثر النساء أناقة.
 
واحتفظت شيلا بير رئيسة المؤسسة الأميركية الاتحادية للتأمين على الودائع
بالمركز الثاني بعد أن سجلت أول ظهور لها في قائمة فوربس في العام الماضي، واكتسبت شهرة متزايدة مع استمرار الركود الأميركي.
 
وبقيت الرئيسات التنفيذيات لشركات بيبسي كولا وأنجلو أميركان وتيماسك
وكرافت فودز وولبوينت وأريفا جميعهن ضمن العشر الأوائل في قائمة فوربس.
 
وتوضع القائمة على أساس عوامل مثل التأثير الاقتصادي والانتشار الإعلامي
والإنجازات في مجال العمل.
 
وللمرة الأولى جاءت الرئيستان التنفيذيتان لشركتي دوبونت وسنوكو ضمن العشرة الأوائل في القائمة، وحلتا محل رئيسة شركة زيروكس التي تراجعت إلى المركز الـ15 ووزيرة الخارجية الأميركية السابقة كوندوليزا رايس التي خرجت من القائمة بعد تركها المنصب في يناير/كانون الثاني الماضي.
 
وجاءت هيلاري كلينتون التي حلت محل رايس في منصب وزيرة الخارجية في المركزالـ36 متراجعة من المركز الـ28 في العام الماضي عندما جعلها مسعاها للترشح للرئاسة المرأة الأكثر شهرة ضمن القائمة.
 
وبقيت نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب الأميركي في المركز الـ35.
 
وقالت فوربس "النساء ذوات القدرات يتقدمن إلى مواقع قيادية في الأعمال
التجارية وفي الحكومات والأعمال الخيرية من خلال اتخاذ خطوات جريئة وغير مألوفة".
 
وأضافت "ولت الأيام التي كانت النساء تشعر أن عليهن الالتزام بوظيفة واحدة
والانتظار في صبر حتى يحصلن على ترقية".
 
ميشيل أوباما اكتسبت معجبين بسبب شخصيتها المتواضعة وأناقتها (الفرنسية-أرشيف)
وافدات جدد
وأصبحت ميركل (55 عاما) أول امرأة تشغل منصب مستشار ألمانيا في 2005 ويتوقع كثير من المراقبين أن تحتفظ بالسلطة في الانتخابات الاتحادية المقررة في 27 سبتمبر/أيلول المقبل.
 
ومن بين الوافدات الأميركيات على القائمة قاضية المحكمة العليا سونيا سوتوماير التي حلت في المركز الـ54 ووزيرة الصحة والخدمات الإنسانية كاتلينسيبليوس التي حلت في المركز الـ56 ووزيرة الأمن الداخلي جانيت نابوليتانو التي حلت في المركز الـ51 ورئيسة لجنة الأوراق المالية والبورصات ماري شابيرو التي حلت في المركز الـ55.
 
ومن ضمن الوافدات على القائمة أيضا رئيسة وزراء بنغلادش حسينة واجد التي حلت في المركز الـ78 والمفوضة السامية لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة نافانيثيم بيلاي التي حلت في المركز الـ63 ورئيسة وزراء أيسلندا يوهانا سيجوردار دوتر التي حلت في المركز الـ74.

المصدر : رويترز