سلامة آيفون وآيبود مثار جدل (رويترز-أرشيف)

أطلقت هيئة الاتحاد الأوروبي لمراقبة سلامة المستهلك تحقيقا بشأن تقارير صحفية أفادت بأن هواتف آيفون وأجهزة الموسيقى آيبود التي تنتجها شركة آبل تنفجر تحت حرارة شمس الصيف. وطلبت من الشركة المنتجة لهذه الأجهزة التعاون معها بتقديم المعلومات عن أجهزتها.

وقالت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية التي أوردت الخبر إن هذا التحقيق يأتي في أعقاب سلسلة من الحوادث وقعت في كل من بريطانيا وفرنسا وهولندا والسويد، احترقت فيها أو انفجرت تلقائيا بعض أجهزة آيبود الرقمية لسماع الموسيقى وبعض هواتف آيفون المحمولة التي تنتجها شركة آبل.

وآخر تلك الحوادث كما قالت الصحيفة كان جرح المراهق الفرنسي رومان كوليغا بسبب ما قيل إنه انفجار آيفون صديقته إلى قطع، وقبل ذلك انفجار آيبود تملكه الطفلة إيلي ستانبرو في بريطانيا.

وأشارت الصحيفة إلى أن مواطنا ألمانيا يدعى بيتر أخبر أن جواله من نوع آيفون احترق بعد أن تركه 15 دقيقة في السيارة في يوليو/تموز، ما أدى إلى حروق بالغة في مقعد السيارة، كما أن هاتف آيفون سبب حريقا في السويد في يونيو/حزيران أدى إلى اشتعال محطة.

وقال مسؤول بالمفوضية الأوروبية إن المفوضية طلبت من شركة آبل أن تتعاون معها بتقديم أي معلومات قد تتوفر لديها، وذلك بسبب التقارير الصحفية التي تفيد بوجود مشاكل متعلقة بأجهزة آيبود وآيفون.

وقد أرسلت المفوضية استنفارا عبر نظامها لحماية المنتجات إلى كل دول الاتحاد الـ27، وطلبت منها إرسال أي تفاصيل أو حوادث تتعلق بهذا الموضوع.

آبل: ما تتحدث عنه التقارير حالات معزولة (الفرنسية-أرشيف)
سوابق مع آبل
وقالت شركة آبل إنها تستبعد وجود أي مشاكل واسعة الانتشار تتعلق بالسلامة في أجهزتها التي بيعت في أوروبا، وأكدت أنها تقوم بتحقيق شامل في الحالات التي أبلغ عنها.

وقال مسؤول في المفوضية الأوروبية إن آبل نفت وجود أي مشاكل في سلامة أجهزتها، واعتبرت أن ما تتحدث عنه التقارير حالات معزولة، وأنه ليس لديها ما تضيفه قبل أن تصل إليها الأجهزة المبلغ عنها لتفحصها.

وقد قالت ستانبراو إن شركة آبل اقترحت عليها تعويضا بمبلغ 162 جنيها إسترلينيا عن جهازها الذي انفجر مع اشتراط أن توقع أسرتها اتفاقا سريا بالموضوع.

كما تبين أن آبل حاولت في يوليو/تموز عرقلة حصول الصحفي الأميركي دانيال بيرل على وثائق من 800 صفحة أعدتها لجنة سلامة المنتجات بالولايات المتحدة عن حوادث تتعلق باحتراق أجهزة آيبود.

وفي يونيو/حزيران استعادت شركة آبل جميع الجيل الأول من آيبود (نانو) في كوريا الجنوبية بعد تقارير عن انفجار في البطاريات.

المصدر : ديلي تلغراف