الموقع يقول إن "مجموعة من الصالحين" ستنقل الصلوات إلى حائط البراق (الفرنسية-أرشيف)

استحدث نشطاء يهود خدمة على موقع "تويتر" الاجتماعي لنقل صلوات اليهود في الولايات المتحدة وعبر العالم إلى حائط البراق في القدس المحتلة، والذي يطلق عليه الإسرائيليون حائط المبكى.
 
وأطلق هؤلاء النشطاء على الموقع اسم "تويتر يور برايرز" أو "ابعث صلواتك عبر تويتر"، حيث يتم -حسب إدارة الموقع- تجميع الصلوات التي يكتبها اليهود عبره وتحويلها إلى ملاحظات باستخدام معالج نصوص ليتم طباعتها ونقلها لتدس سراً بين أحجار حائط البراق.
 
وتضيف إدارة الموقع مخاطبةً اليهود أن حمل الملاحظات ودسها في حائط البراق "هو الشيء الوحيد الذي يتم التعامل به مع صلواتكم عبر آدميين".
 
وهي ترفض ذكر أسماء الأشخاص الذين ينقلون الصلوات رغم مطالبة بعض زوار الموقع بذلك، مشيرة إلى وجود "مجموعة من الصالحين في القدس الذين يقومون فعلياً بوضع الصلوات في الحائط".
 
وتؤكد إدارة الموقع أن خدمة إيصال الصلوات مجانية، لكنها تحث زواره على التبرع لصالح الموقع من أجل تغطية تكاليفه وتطوير "نظام جديد سيساهم في التعامل مع عبء العمل بشكل أكثر كفاءة".
 
ومن المعروف أن حائط البراق -وهو قسم من الجدار الغربي للحرم القدسي- يرتبط في العقيدة الإسلامية بمعجزة الإسراء والمعراج كونه يشكل مربطا للبراق الذي أقل الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، والذي امتطاه كذلك أثناء عودته بعد معراجه إلى السماء.
 
أما في العقيدة اليهودية فيزعم الإسرائيليون أن الحائط -الذي يحوي في أسفله أحجارا عظيمة تعود إلى العهد الروماني- هو آخر ما تبقى مما يزعمون أنه المعبد الثاني، وهم يقولون إن أجزاء منه مخفية تحته، ولهذا يجرون الحفريات في المنطقة المواجهة للحائط لإظهار طبقات الحجارة المطمورة.

المصدر : وكالة أنباء أميركا إن أرابيك