مطار هيثرو اللندني لم ينضم إلى المشروع (الفرنسية-أرشيف)

أعلن المجلس الدولي للمطارات الأوروبية أن 31 مطارا في أوروبا أطلقت برنامجا مشتركا أمس الثلاثاء لخفض انبعاثاتها من ثاني أكسيد الكربون إلى الصفر.
 
لكن برنامج المجلس الدولي للمطارات الأوروبية لم يحدد موعدا نهائيا للمطارات لتتحول إلى خالية من الكربون، وهو ما سيتم بشكل كبير عبر خفض الانبعاثات الناتجة عن وسائل النقل على الأرض وتعزيز استخدام الطاقة المتجددة والحد من استهلاك المباني للطاقة.
 
ويغطي برنامج "مطارات خالية من الكربون" حوالي 26% من حركة نقل المسافرين في أوروبا ويشمل بعضا من أكبر مطارات أوروبا بما فيها مطارات شارل ديغول وأورلي في باريس وفرانكفورت وأثينا ودبلن وشيفول في أمستردام وميلان مالبينسا في إيطاليا لكن مطار هيثرو في لندن لم ينضم إلى المشروع.
 
وأوضح المدير العام للمجلس الدولي للمطارات الأوروبية أوليفييه يانكوفيك أن العضوية الواسعة والمتنوعة للمجموعة جعلتها غير قادرة عمليا على تحديد موعد نهائي للمطارات لتحقيق الهدف المنشود بشأن انبعاثات الكربون.
 
وبينما يمكن لمشروعات الطاقة النظيفة أن تمول نفسها بشكل رئيسي فإن البرنامج سيتطلب استثمارات غير مربحة أثناء ركود لم يسبق له مثيل لقطاع الطيران.
 
وتوقع المجلس الدولي للمطارات الأوروبية تراجعا بنسبة 8% في حركة المسافرين في 2009 وانخفاضا قدره 16% في الشحن الجوي وخسائر مالية بين بعض أعضائه.
 
وقال الرئيس التنفيذي لمطار أثينا الدولي يانيس باراسكيس "الحقيقة هي أننا نقوم بهذا وسط أسوأ ظروف تجارية على الإطلاق وهو ما ينم عن مدى جديتنا بشأن التصدي للتحدي الذي تشكله تغيرات المناخ".
 
وقد أصبح خفض استهلاك الطاقة أولوية رئيسية في أوروبا مع سعيها لقيادة العالم نحو اتفاق عالمي لمكافحة التغيرات المناخية في المحادثات التي ستجرى في كوبنهاغن في ديسمبر/كانون الأول المقبل.
 
وقالت المجموعة التي تمثل 440 مطارا أوروبيا إن العمليات في المطارات يلقى باللوم عليها في حوالي 5% من الانبعاثات الناتجة عن الطيران التي بدورها تمثل 2% فقط من انبعاثات الغازات الضارة في العالم.

المصدر : رويترز