رمت سيدة إسرائيلية في الأربعينيات من عمرها فرشة قديمة في مكب للنفايات بمدينة تل أبيب وهي تجهل أن والدتها كانت تخبئ بداخلها مدخراتها التي بلغت مليون دولار.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن تلك الإسرائيلية سارعت تبحث بتلهف كبير في مكب النفايات بتل أبيب بحثا عن تلك الفرشة.

وقالت السيدة للعاملين في موقع مكب النفايات إنها أرادت أن تفاجئ والدتها واشترت من أجلها فرشة جديدة، وأنها وضعت الفرشة القديمة قرب حاويات النفايات قرب بيتها.

لكن عندما اكتشفت الوالدة المفاجأة ورأت الفرشة الجديدة كادت تنهار وتغيب عن الوعي، فقد وضعت في الفرشة القديمة ما ادخرته لقترة طويلة.

وعندما علمت الابنة المذهولة بذلك سارعت إلى النزول من البيت والتوجه إلى موقع حاويات النفايات، لكن شاحنات جمع النفايات كانت قد حملت الفرشة المليئة بالدولارات.

وتوجهت الابنة على الفور بسيارة أجرة إلى مكب النفايات لكن تبين أنها وصلت متأخرة، إذ نقلت النفايات التي جمعت في الصباح وبلغ وزنها 3000 طن إلى موقع تدفن فيه النفايات قرب مدينة بئر السبع في جنوب إسرائيل.

وتوجهت المرأة مع سائق شاحنة نفايات إلى جنوب البلاد علها تتمكن من العثور على الفرشة. وطلب مدير موقع دفن النفايات من المستخدمين مساعدة المرأة على البحث عن الفرشة القديمة، إلا أن المرأة لم تتمكن من العثور على الكنز المفقود.

المصدر : يو بي آي