الاتحاد الأوروبي اعتبر برنامج "غوغل أوشن" مشجعا لحماية البيئة البحرية (الفرنسية)

أطلقت شركة خدمات الإنترنت الأميركية "غوغل" الاثنين خدمتها الجديدة "غوغل أوشن" لتقديم صور ثابتة ومتحركة لأعماق البحار والمحيطات على كوكب الأرض.

وأعلنت الشركة الأميركية عن الإصدار الجديد من الجيل الجديد من "غوغل إيرث" ويحمل اسم "غوغل إيرث 5" بمدينة سان فرانسيسكو بحضور شخصيات بارزة بينها آل غور نائب الرئيس الأميركي الأسبق والحاصل على جائزة نوبل للسلام, وخبيرة المحيطات سيلفايا إيرلي التي كانت إحدى القوى الرئيسية الدافعة وراء الخدمة الجديدة.
 
وقال آل غور، الذي يشغل أيضا مقعدا في مجلس إدارة غوغل "لن تستطيع فقط تكبير صورة أي جزء من سطح الأرض لكي ترى أدق التفاصيل ولكنك تستطيع أيضا الغوص في أعماق المحيطات التي تغطي نحو ثلاثة أرباع الأرض واستكشاف العجائب التي لم يكن في المقدور الوصول إليها في الإصدارات السابقة".
 

وأعرب آل غور عن أمله أن يستخدم الناس في جميع أنحاء العالم البرنامج الجديد ليروا بأنفسهم واقع أزمة المناخ في العالم.

 
تصوير تاريخي
وإلى جانب إمكانية مشاهدة أعماق المحيطات رحب آل غور بالقدرة التي سماها "التصوير التاريخي" التي تسمح للمستخدمين بمشاهدة أرشيف تاريخي لصور الأقمار الاصطناعية مما يتيح لهم رصد التغييرات التي تحدث على كوكب الأرض.
 
وأضاف أن صور "غوغل إيرث" التي تعرض عملية ذوبان الخليج في منطقة جرينيل جلاسير بولاية مونتانا الأيميكية ستكون أداة تعليم فعالة للتوعية البيئية.
 
كما أن هناك خاصية أخرى في الإصدار الجديد تتيح للمستخدم القيام بجولات سياحية في أي منطقة من كوكب الأرض مع وجود راو يحكي عن طبيعة وتاريخ المكان.
 
كما أن الجيل الجديد مزود بخاصية عرض صور ثلاثية الأبعاد لكوكب المريخ بالتعاون مع وكالة أبحاث الفضاء والطيران الأميركية (ناسا).
 
ويبدأ طرح الخدمة الجديدة في بعض المدن الأوروبية منها مدينة بروكسل حيث ساهمت المفوضية الأوروبية في المشروع بتقديم صور البحار المتاحة لديها.
 
وقال مفوض الشؤون البحرية في الاتحاد الأوروبي جو بورغ إن مشروع "غوغل أوشن" سيشجع على مزيد من الحماية للبيئة البحرية التي تمثل مصدرا حيويا وغنيا للطبيعة.

المصدر : وكالات