مايكروسوفت طرحت نسخا تجريبية من ويندوز 7 لمدة محدودة (الأوروبية-أرشيف)
نصح خبراء متخصصون في مجال الحاسوب بتوخي الحذر عند استخدام النسخة التجريبية من نظام التشغيل الجديد "ويندوز 7" الذي طرحته شركة مايكروسوفت العملاقة مؤخرا للتحميل مجانا عبر الإنترنت، مؤكدين أن النظام يحتوي على بعض الثغرات الأمنية كونه لا يزال في طور التجريب.
 
ويقول الخبير أكسيل فالديك من مجلة "سي" الألمانية المتخصصة في مجال الحاسوب، إنه لا مانع من تجربة النظام الجديد من أجل الاستمتاع، لكنه ينصح بعد اعتماده بعدم تخزين أي بيانات مهمة، حيث إن النسخة التجريبية لا تستخدم إلا وفق ظروف محددة لاختبار أداء وثبات النظام.
 
ويضيف فالديك أن "ويندوز 7" يترك انطباعا جيدا لدى المستخدم منذ البداية، مشيرا إلى أنه "يبدو أسرع في أدائه" مقارنة بالنسخ الأخرى القديمة من أنظمة ويندوز، موضحا أن معظم البرامج تعمل عليه بسلاسة باستثناء بعض برامج مكافحة الفيروسات أو البرامج التي تحاول الاندماج داخل نظام التشغيل.
 
وعن ميزات النظام الجديد، قال فالديك إنه تجنب الوقوع في أخطاء النظام السابق ويندوز فيستا، مشيرا إلى أن الاختلاف بينهما يكمن في التفاصيل.
 
وأضاف أن "ويندوز 7" قلص بشكل كبير من الأسئلة التي  تظهر للمستخدم عن وثوقه من أنه يريد تشغيل هذه الخاصية أو لا، كما أنه يحتاج في النظام الجديد إلى عدد أقل من مرات الضغط على مفاتيح الفأرة لتنفيذ أوامر معينة مقارنة بنظام فيستا.
 
ويقول فالديك إن قائمة البدء اختفت في النظام الجديد وقامت مايكروسوفت بإدخال بعض التعديلات على شريط القوائم، كما أصبح بإمكان المستخدم إضافة أيقونات ثابتة لتنفيذ وظائف معينة على شريط القوائم حسب رغبته.

المصدر : الألمانية