بلير أول رئيس وزراء بريطاني يوظف خبرته بمشروع تجاري (الفرنسية-أرشيف)
أفادت صحيفة بريطانية أن رئيس الوزراء السابق توني بلير أسس هيئة استشارية تقدم نصائح سياسية واقتصادية للزبائن تحت اسم توني بلير أسوشيتس.

وذكرت صنداي تايمز أن المشروع التجاري الجديد لبلير الذي يشغل حالياً منصب مبعوث اللجنة الرباعية لسلام الشرق الأوسط، أصدر بياناً ذكر فيه أن الهيئة الاستشارية ستسمح له وبالتعاون مع شركاء آخرين تقديم نصائح إستراتيجية مجانية حول الإصلاح الحكومي والقضايا السياسية والاقتصادية.

وأضافت أن هذه التجربة هي الأولى من نوعها يمارسها أي رئيس وزراء بريطاني سابق ويقيم من خلالها مشروعاً تجارياً بقصد الاستفادة من خبرته السابقة، مشيرة إلى أن بلير ومنذ ترك منصبه في يونيو/ حزيران 2007 كسب نحو 15 مليون جنيه إسترليني من وراء نشاطات تجارية.

ونسبت الصحيفة إلى متحدث باسمه بلير قوله إن الهدف من وراء بلير أسوشيتس هو تنظيم إدارة أوقات الأخير بصورة أفضل كيلا تتأثر نشاطاته الأساسية بالشرق الأوسط، وأضاف أنه لم يحقق مكاسب مالية كبيرة كما تردد لأنه يقضي جل وقته بعمله دون أجر كمبعوث للرباعية أو في مجال مكافحة التغير المناخي أو عمل يمارسه في جمعيته الخيرية مؤسسة توني بلير الدينية.

وقالت صنداي تايمز إن بلير حصل على 4.5 ملايين إسترليني مسبقاً لكتابة مذكراته، ويتلقى 2.5 مليون آخر سنوياً مقابل العمل كمستشار غير متفرغ لدى مصرف جي بي مورغن تشيس الأميركي ومليوني إسترليني سنوياً مقابل عمله مستشارا غير متفرغ لدى شركة زيوريخ للخدمات المالية. كما يحصل على مئات آلاف الجنيهات مقابل إلقاء كلمات في المناسبات العامة.

المصدر : يو بي آي