سامسونغ تكشف عن هاتف جديد صديق للبيئة
آخر تحديث: 2009/2/17 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/2/17 الساعة 18:31 (مكة المكرمة) الموافق 1430/2/22 هـ

سامسونغ تكشف عن هاتف جديد صديق للبيئة

هاتف سامسونغ الجديد يسمح بقياس نسبة انبعاث الكربون (رويترز-أرشيف)

تصدرالهاتف النقال الجديد الذي ابتكرته شركة سامسونغ قائمة الاهتمامات في المعرض الدولي للهواتف النقالة بمدينة برشلونة الإسبانية باعتباره الأول من نوعه في التاريخ الذي يعمل بالطاقة الشمسية, ويحترم البيئة.
 
ومن خصائص الهاتف الذي يعتبر صديقا للبيئة أنه مصنع من مادة البلاستيك الناتج عن إعادة تصنيع زجاجات المياه, ويستمد الطاقة من خلال ألواح شمسية مثبتة فيه وهو قادر على قياس نسبة انبعاثات الكربون.
 
وقالت الشركة إن "هاتف الأرض الزرقاء" وفق ما أطلقت عليه يبدو مثل حصاة مسطحة ولماعة ويسمح للمستخدمين بالتفاخر باعتبارهم أصدقاء  للبيئة, كما يمكن من احتساب الخطوات التي تم قطعها وكميات أوكسيد الكربون التي تم تجنبها من خلال عدم استعمال السيارة.
 
في متناول الجميع
وأكدت سامسونغ أن هاتف الأرض الزرقاء المزود بألواح شمسية يمكن أن يوفر ما يكفي من الطاقة لتمكين المستخدمين من إجراء مكالماتهم بأي وقت وأي مكان من العالم.
 
والهاتف الجديد الذي سيتم تسويقه بداية يونيو /حزيران المقبل بمنطقة الكاريبي وجنوب المحيط الهادي سيكون سعره حوالي 15 جنيها إسترلينيا (21 دولارا) ويجري تسويقه إلى المستهلكين الذين يفتقرون إلى التيار الكهربائي.
 
وقال دونالد فيتزموريس رئيس قسم الابتكارات بالشركة ومصمم الهاتف الجديد إن هناك 1.6 مليار شخص بالعالم لا يمكنهم الحصول على الكهرباء، مشيرا إلى أن الهاتف الجديد سيمكنهم من القيام باتصالاتهم أينما كانوا.
وقد ازدادت المخاوف والتحذيرات منذ سنوات من الآثار السلبية للهواتف المحمولة على البيئة حيث يستعملها أكثر من ثلاثة مليارات نسمة عبر العالم، ويؤدي التخلص منها لاحقا إلى تزايد كبير بالنفايات ومضاعفات بيئية خطيرة.
المصدر : تايمز