القمر سيسطع بدرا مرتين هذا الشهر في ظاهرة نادرة (الفرنسية-أرشيف)
 
تشهد ليلة رأس السنة اليوم الخميس ثاني قمر بدر هذا الشهر، في ظاهرة نادرة تعرف بالقمر الأزرق وفق ما ذكره علماء إرصاد أميركيون.

وتستخدم عبارة القمر الأزرق لوصف هذا الحدث النادر، وليس لون القمر الذي يظهر في لونه الطبيعي.
 
وتتضمن السنة عادة 12 قمراً بدراً، أي بدرا واحدا بالشهر، غير أن كل رزنامة سنوية تتضمن أيضاً حوالي 11 يوماً إضافياً. حيث يظهر قمران بدران بشهر واحد كلّ سنتين أو ثلاث سنوات.
 
خسوف جزئي
من جهته توقع المشروع الإسلامي لرصد الأهلّة أن تشهد المنطقة العربية خسوفا جزئيا للقمر ليلة رأس السنة الميلادية، وذكر أنه ستتم مشاهدة الخسوف الجزئي بشكل كامل من قارة آسيا وأوروبا ومعظم قارة أفريقيا.
 
وأوضح  المركز في بيان له أن الخسوف سيبدأ بدخول القمر في منطقة شبه الظل ومن ثم دخوله في منطقة الظل، وبعد ذلك يخرج من منطقة الظل ليعود ثانية إلى منطقة شبه الظل، وأخيرا يبدأ مغادرتها إلى أن ينتهي الخسوف تماما.

وقال رئيس المشروع الإسلامي لرصد الأهلّة المهندس محمد عودة، إن الراصد لا يلاحظ عادة أي اختلاف على لمعان القمر في أول الدقائق الخمس والأربعين الأولى من بداية الخسوف.
 
وأرجع ذلك إلى أن القمر يكون وقتها بمراحله الأولى داخل منطقة شبه الظل ولا تكون الأرض قد حجبت قدرا كافيا من أشعة الشمس يمكن ملاحظته بالعين المجردة، وكذلك الحال أيضا بالنسبة لآخر خمس وأربعين دقيقة من وقت الخسوف.
 
ويحدث الخسوف دائما عندما يكون القمر في طور البدر، وعندها يشرق من جهة الشرق وقت غروب الشمس ويبقى ظاهرا في السماء إلى أن يغرب بجهة الغرب وقت شروق الشمس.
 
وعند الخسوف تكون الشمس والأرض والقمر على استقامة واحدة، وتكون الأرض بالمنتصف، وبالتالي يدخل القمر في ظل الأرض وتحجب عنه أشعة الشمس.

المصدر : يو بي آي,قدس برس