أرسل بريطاني هارب من الشرطة صورة شخصية له إلى صحيفة محلية لأنه لم تعجبه الصورة التي نشرت له في إطار منشور يطلب من الناس تعقبه.
 
وتعود تفاصيل الحادثة عندما نشرت شرطة ساوث ويلز إعلانا يحمل صورة ماثيو ماينارد المطلوب للتحقيق بشأن سرقة منزل ضمن حملة للإجراءات الصارمة ضد الجريمة في سوانسي.
 
وعندما نشرت الصورة في صحيفة "ساوث ويلز إيفنينغ بوست" أرسل الشاب البالغ من العمر 23 عاما للصحيفة صورة بديلة التقطت له بينما كان يقف أمام حافلة للشرطة التي نشرتها في الصفحة الأولى للجريدة.
 
ووجهت الشرطة الشكر إلى ماينارد على تعاونه معها في إعلان القبض عليه قائلة "كل شخص في سوانسي سيعرف الآن كيف يبدو شكله".

المصدر : رويترز