أسرى فلسطينيون في النقب (الجزيرة-أرشيف)

لم تتوقف الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأسرى وحدهم وإنما امتدت لتشمل القطط الأليفة التي تنتشر في السجون، وفق ما نقلته وزارة شؤون الأسرى والمحررين التابعة للحكومة الفلسطينية المقالة في تصريح تلقت الجزيرة نت نسخة منه.

فقد قامت إدارة سجن النقب بحجز إحدى القطط في زنزانة انفرادية عقاباً لها على تقديم خدمات ومساعدات للأسرى الذين يقضون عقوبات بالحبس الانفرادي حيث تقوم القطة بنقل بعض الحاجيات الخفيفة بين زنازين الأسرى.

وتبين أن القطة تقدم خدماتها للأسرى منذ عدة شهور إلى أن تم كشفها مؤخراً لتنال ذات عقوبة الأسرى الذين كانت تخدمهم.

وتنتشر العشرات من القطط  بين خيام وغرف الأسرى في العديد من سجون الاحتلال وخاصة السجون المفتوحة كسجن النقب، حيث يقوم الأسرى برعايتها حتى ألفت هذه القطط الأسرى وأصبحت تتنقل بينهم بأمان.

المصدر : الجزيرة