بقايا رأس ديناصور أثناء عرضه في متحف بكومينغ جنوبي غربي الصين (الفرنسية)
بدأ متحف في لوس أنجلوس لأول مرة في عرض أجزاء من أصغر ديناصور عثر عليها في أميركا الشمالية وهو لنوع سريع يبلغ طوله 71 سنتيمترا ووزنه أقل من الأرنب.
 
وعثر على العظام إلى الغرب من كولورادو في نهاية سبعينيات القرن
الماضي ولكن تعرف عليها حديثا فريق علماء دولي وأطلق عليها "فروتاندينز هاجاروروم".
 
والأجزاء التي عثر عليها هي جماجم وأعمدة فقرية وأذرع وأرجل لأربعة ديناصورات، وأودعت في متحف التاريخ الطبيعي في مقاطعة لوس أنجلوس وبدأ عرضها يوم الثلاثاء.
 
ويقول مدير معهد الديناصورات في المتحف لويس شيابي "نحن نختبر حقا حجم أجسام هذه الديناصورات". مضيفا أن وزن هذا الحيوان كان نحو 0.91 كيلوغرام عندما كان كامل النضج "لذلك فهو ديناصور صغير حقا إنه أصغر ديناصور يتم اكتشافه في أميركا الشمالية وأحد أصغر الديناصورات على الإطلاق".
 
ويعتقد العلماء أن "فروتاندينز هاجاروروم" عاش قبل نحو 150 مليون عام  في فترة العصر الجوراسي الأخير وتنقل في الغالب بين سيقان الديناصورات الأكبر حجما.
 
وتشير بعض العلامات غير المألوفة في الجمجمة بما فيها أسنان على شكل الناب في مقدمة الفك السفلي وأسنان على شكل أوراق شجر في منطقة الخد بجانب الحجم الصغير للجسم إلى أن تلك الديناصورات كانت تأكل النباتات
والحيوانات.
 
ويلفت شيابي إلى أن أنواعا من الديناصورات التي عاشت في الصين ويعتقد أنها كانت قريبة جدا من نشأة الطيور ربما تكون أصغر من فروتادينز ولكن تلك الدراسات لم تكن حاسمة.

المصدر : رويترز