ذكر عالم أميركي أنه يأمل في ابتكار آلة يدوية تسمح بإجراء فحوص الحمض النووي في أي مكان دون أي حاجة لمختبر مكلف.

وقال البروفسور في مادة الكيمياء والهندسة الميكانيكية وعلم الأمراض جيمس لاندرز من جامعة فرجينيا إن هذه الآلة قد تسمح للأطباء ومفتشي ساحات الجرائم أو حتى الناس بشكل عام بإجراء فحوص الحمض النووي بسرعة ومن دون تكاليف باهظة.

وأضاف لاندرز "نحن نحاول تبسيط العمليات التحليلية حتى نتمكن من القيام بهذا الأمر بسرعة وبكلفة قليلة في أي مكان بعيدا عن المختبرات التقليدية".

ويقوم لاندرز وزملاؤه بتصميم آلة بحجم المجهر تتضمن عدة أدوات تحليلية موجودة عادة في المختبر.

يذكر أن تحليل نقطة دم وإظهار نتائج فحص الحمض النووي يمكن أن تتوفر في ساعة واحدة.

المصدر : يو بي آي