أشارت دراسة بريطانية إلى أن احتمال طلاق الرجال والنساء المتزوجين في بريطانيا -الذين يفقدون وظائفهم بعد سنة واحدة فقط- أكبر من الأزواج الذين يحتفظون بعملهم.
 
وقال الباحث النرويجي مورتن بليكيساون إن نتائج الدراسة تظهر أن كلفة البطالة ليست مادية وحسب، مشيراً إلى أن خسارة المرأة أو الرجل وظيفتيهما تتسبب بتفكك العلاقة الزوجية.
 
يشار إلى أن نتائج الدراسة استندت إلى استطلاع أجري بين عامي 1991 و2005 وشمل ثلاثة آلاف و586 زوجاً وزوجة، ونشرها معهد الأبحاث الاجتماعية والاقتصادية في جامعة إيسكس البريطانية. 

المصدر : يو بي آي