النواب الألمان طالبوا تعديل المادة 38 من القانون الأساسي (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت مجموعة من نواب البرلمان الألماني عن اقتراح يعطي الحق للأطفال منذ ولادتهم في الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات.

وتبنى هذا الاقتراح 46 نائبا أكدوا في بيان أن "نحو 14 مليون مواطن ألماني مستبعدون حاليا من حق التصويت في الانتخابات بسبب سنهم فقط، مما يعني أن واحدا بين كل خمسة مواطنين (17%) ليس له صوت انتخابي".

وطالب النواب في اقتراحهم بتعديل المادة 38 من القانون الأساسي الألماني، وإلغاء عبارة "يمنح حق التصويت في الانتخاب لكل من يكمل عامه الثامن عشر".

كما طالبوا بمنح الوالدين حق الانتخاب لأطفالهم في البداية إلى أن يصل الأطفال لمرحلة من النضج تكفي لإدراجهم ضمن القوائم الانتخابية، لينتقل بعد ذلك حق الانتخاب من الوالدين إليهم مباشرة.

يُشار إلى أنه لا يسمح للمواطنين الأقل من 18 عاما بالتصويت في الانتخابات التشريعية أو البرلمانات المحلية في الولايات، فيما تسمح بعض الولايات بمشاركة الشباب اعتبارا من 16 عاما في بعض الانتخابات البلدية.

ويدعم هذا الاقتراح نواب ينتمون للتحالف المسيحي الديمقراطي الذي تنتمي إليه المستشارة أنجيلا ميركل، والحزب الاشتراكي الديمقراطي، والحزب الديمقراطي الحر.

ومن بين أنصار هذا الاقتراح وزيرة الأسرة السابقة ريناتا شميت، وفولفجانج تيرزيه نائب رئيس البرلمان بالإضافة إلى الأمين العام للديمقراطي الحر ديرك نيبل.

يُذكر أن اقتراحا مشابها داخل البرلمان انتهى بالفشل في يونيو/ حزيران 2005 حيث ظهرت اعتراضات على الاقتراح مفادها أن الأبوين سيختاران في الغالب الشخصية التي يرغبون في انتخابها، وليست تلك التي ربما يرغب الأطفال في التصويت لها.

كما تشترط قواعد البرلمان موافقة أغلبية الثلثين لإجراء أي تعديل على قواعد القانون الأساسي.

المصدر : الألمانية