سلطات كاليفورنيا تواجه عاجزة 1400 حريق وتتوقع المزيد
آخر تحديث: 2008/7/1 الساعة 14:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/7/1 الساعة 14:23 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/28 هـ

سلطات كاليفورنيا تواجه عاجزة 1400 حريق وتتوقع المزيد

إطفائيون يواجهون النيران بولاية كاليفورنيا هذا الأسبوع (الأوروبية-أرشيف)
يواصل آلاف من رجال الإطفاء الأميركيين مواجهة حرائق عديدة نشبت في ولاية كاليفورنيا، وفي حين منعوا حدوث خسائر مادية كبيرة عجزوا عن السيطرة على باقي الحرائق.

وقالت سلطات الولاية التي أعلن الرئيس الأميركي جورج بوش قبل ثلاثة أيام حالة الطوارئ فيها، إن قرابة 20 ألفا من الإطفائيين عاجزون عن إطفاء 1400 حريق، وتعلن السلطات بالولاية استعدادها لمزيد من الحرائق بسبب أحوال الطقس المتقلبة.

وشملت الحرائق -التي اندلعت مبكرا لقلة الأمطار خلال فصلي الشتاء والربيع وسببت جفافا مبكرا بالولاية- مناطق مختلفة مهددة المناطق السياحية الطبيعية في غابة "لوس بادرز" الوطنية بكاليفورنيا، مما أدى إلى إغلاق الطريق السريع المتاخم للمحيط الهادئ. كما أتت النيران على 30 منزلا.

وفي حين تمكن الإطفائيون من وضع حواجز تمنع انتشار الحرائق التي تهدد نحو 250 منزلا يتعرض أكثر من 7600 منزل آخر لخطر النيران.

وفي المقابل ساعدت النسمات البحرية على تبديد أعمدة الدخان المتصاعدة التي غطت أجزاء شاسعة من الولاية.

وكان حاكم الولاية أرنولد شوارزنيغر قد أعلن حالة الطوارئ بالولاية في وقت سابق من يونيو/حزيران الجاري وطلب من الحرس الوطني يوم الأربعاء الماضي دعم جهود مكافحة النيران.

ودعا شوارزنيغر الأهالي إلى عدم شراء الألعاب النارية أثناء الاحتفال بعيد الاستقلال الأميركي يوم 4 يوليو/تموز بسبب الأخطار الناجمة عن إشعالها.

وللإشارة فإن أكثر الشهور التي تندلع فيها حرائق الغابات بالولاية هي سبتمبر/أيلول وأكتوبر/تشرين الأول بسبب هبوب الرياح الجافة الساخنة من جنوب الولاية.
المصدر : الألمانية