الطيور المغردة عرضة للتغيرات الجينية بسبب ضجيج المدن
آخر تحديث: 2008/6/30 الساعة 14:12 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/30 الساعة 14:12 (مكة المكرمة) الموافق 1429/6/27 هـ

الطيور المغردة عرضة للتغيرات الجينية بسبب ضجيج المدن

الطيور مجبرة على رفع صوتها بسبب الضجيج (رويترز-أرشيف)

ذكرت الباحثة سو آن زولنغر من جامعة سانت آندروز بأسكتلندا أن تأثير حركة المرور وغيرها من الأمور المسببة للضجيج لا يتوقف ضرره فقط على الإنسان، وإنما يمتد إلى الطيور التي تعيش في المدن.

وقالت زولنغر إن تلك الطيور لن تتمكن من استخدام التغريد من أجل التواصل فيما بينها، مما يضعف جيناتها.

وأوضحت الباحثة في دراسة نشرتها لها اليوم صحيفة "ذي أوبزرفر" البريطانية أن الطيور في المدن ترفع من صوتها وتستخدم ترددات أعلى، فالعندليب على سبيل المثال في العاصمة الألمانية برلين يغرد بـ14 درجة أعلى من العندليب الموجود في المناطق الريفية، مما يجهد حباله الصوتية.

وتشبه زولنغر الأمر بما يحصل مع الإنسان عندما يرفع صوته خلال وجوده في أحد النوادي الليلية، لكن الفارق كما تقول هو أن الطيور ترفع صوتها طيلة اليوم وبشكل يومي.

وفي نفس الموضوع يرى الباحث هنريك بروم -من معهد ماكس بلانك المتخصص في علم الطيور في ألمانيا- أن الطيور الموجودة في الريف والمدينة قد تصبح أنواعا منفصلة ومختلفة عن بعضها، مشيراً إلى أن بعض أنواع الطيور لا ينجح في التأقلم مما يتسبب في تراجع أعدادها.

المصدر : يو بي آي

التعليقات