محطات البنزين البريطانية تتصدى لسارقي الوقود بالمسامير
آخر تحديث: 2008/6/2 الساعة 13:08 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/6/2 الساعة 13:08 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/29 هـ

محطات البنزين البريطانية تتصدى لسارقي الوقود بالمسامير

لن يتمكن لصوص البنزين من الفرار بسياراتهم دون دفع الثمن خوفا من المسامير
(رويترز-أرشيف)
أقبل أصحاب محطات البنزين في بريطانيا بشكل متزايد على تركيب مسامير في الأرض تستهدف إطارات السيارات التي يحاول أصحابها الفرار دون دفع ثمن الوقود.
 
وكانت تقارير قد أشارت إلى ارتفاع أعداد أصحاب السيارات الذين ينطلقون بها بسرعة كبيرة دون دفع ثمن البنزين منذ زيادة أسعار الوقود في الأشهر الأخيرة.
 
وقالت رابطة تجار بيع الوقود بالتجزئة البريطانية إن عمليات "الانطلاق بالسيارة" كلفت هذه الصناعة وحدها أكثر من 11 مليون جنيه إسترليني (22 مليون دولار) عام 2006، ومن المتوقع كما يقولون زيادة خذه الخسائر في عامي 2007 و2008.
 
"
النظام الجديد تبلغ تكلفة تركيبه عشرة آلاف جنيه إسترليني لكنه على المدى البعيد يعوض أصحاب محطات التزود بالبنزين الخسائر الناجمة عن السرقة
"
والطريقة التي قرر العديد من محطات التزود بالبنزين البريطانية اتباعها لوقف سرقات البنزين تعتمد على وضع مسامير على الأرض، وعندما تحاول السيارة التحرك من محطة البنزين دون دفع قيمته يقوم جهاز استشعار بإنذار عامل التحصيل بتفعيل جهاز "المسامير".
 
ومن ثم تضيء مصابيح تحذير، كما تقوم مكبرات الصوت بتحذير كافة السائقين المتواجدين في المحطة بأن إطارات سيارتهم ستتلف إذا حاول أحدهم مغادرة المحطة.
 
وبالنسبة للسيارات القادمة إلى المحطة تحذرهم مكبرات الصوت أيضا من الدخول، وأن أي سائق يتجاهل التحذير سيواجه صفا من المسامير المعدنية ترتفع فى مدخل ومخرج المحطة وتخترق الإطارات وتفرغها من الهواء في غضون عشر ثوان.
 
ولاستكمال إجراءات العقاب يترك النظام أنبوبا معدنيا برقم مميز يكون بارزا في الإطارات يسمح للشرطة بالربط بين السيارة وعملية السرقة، كما يمنع إعادة تزويد الإطارات بالهواء ويمنع أي وسيلة لإصلاح الثقوب.
 
النظام الجديد تبلغ تكلفة تركيبه عشرة آلاف جنيه إسترليني لكنه على المدى البعيد يعوض أصحاب محطات التزود بالبنزين الخسائر الناجمة عن السرقة.
المصدر : الألمانية