(رويترز)
ذكر مسؤولو فضاء أوروبيون أن صاروخا أطلق اليوم الخميس قد وضع قمرا صناعيا عسكريا لبريطانيا، وآخر لتركيا للاتصالات في مدارين حول الأرض.

وتمكن الصاروخ (آريان5) الذي انطلق من قاعدة الفضاء الأوروبية في "كورو بجيانا" الفرنسية على الساحل الشمالي الشرقي لأميركا الجنوبية، بعد سبعة وعشرين دقيقة، من إطلاق القمرالصناعي "سكاي نت5 سي" التابع لوزارة الدفاع البريطانية.

وتمكن بعد مرور خمس دقائق أخرى من إطلاق القمر الصطناعي التركي الثاني "تركسات3 أيه" الذي صمم ليمكن شركة الاتصالات التركية "تركسات" من تقديم خدمات اتصالات إلى تركيا ومناطق في أوروبا وآسيا الوسطى.

وحسب إيف لوجال رئيس شركة آريان سبيس فإن هذا الإطلاق يعتبر المهمة الناجحة الخامسة والعشرين على التوالي لصواريخ آريان5.

وبمقدور صاروخ آريان5 الذي يوصف بكونه منخفض التكلفة إطلاق حمولات إلى الفضاء يصل وزنها إلى عشرة أطنان.

وتعتزم شركة آريان سبيس إطلاق صواريخ أخرى من نوع "سويوز" الروسية العام القادم، سعيا للحفاظ على صدارتها في سوق إطلاق الأقمار الصناعية التجارية.

المصدر : رويترز