اليابان تسعى لخفض الغازات المسببة للانحباس لأكثر من النصف
آخر تحديث: 2008/5/11 الساعة 17:42 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/5/11 الساعة 17:42 (مكة المكرمة) الموافق 1429/5/7 هـ

اليابان تسعى لخفض الغازات المسببة للانحباس لأكثر من النصف

 
تستعد اليابان الشهر المقبل للبدء بإجراءات تقلل من انبعاث الغازات المسببة للانحباس الحراري محليا بنسبة تتراوح بين 60% و80% عن المعدلات الحالية وذلك بحلول عام 2050.

وأوضحت صحيفتا نيكي وأساهي شيمبون أن اليابان تهدف بذلك إلى تعزيز قيادتها المحادثات المناخية بصفتها دولة مضيفة لقمة مجموعة الثماني في يوليو/تموز القادم.
 
وتسعى اليابان التي اقترحت أن يخفض العالم الانبعاثات إلى النصف بحلول عام 2050، إلى القيام بدور فعال في المحادثات العالمية المتعلقة بمكافحة التغير المناخي، كما دعت إلى إيجاد معاهدة مناخية جديدة تابعة للأمم المتحدة تحل محل بروتوكول كيوتو الذي ينتهي عام 2012.

وفي الوقت الذي أيد فيه الاتحاد الأوروبي وكندا خفض الانبعاثات العالمية إلى النصف بحلول عام 2050، ربطت الدول النامية توقيعها بقيام الولايات المتحدة بكبح الانبعاثات لديها.
 
ونفت هذه الدول أن يضع هذا الاتجاه صناعاتها في وضع سيئ، أو يسمح للدول الغنية باستغلال القيود الخفيفة على الانبعاثات في المستقبل لزيادة الإنتاج.
 
من جهتها تخطط اليابان -خامس أكبر دولة في العالم مسببة للتلوث- لتوفير عشرة مليارات دولار لمساعدة الدول النامية لمواجهة التغيرات المناخية، وسوف يدعم اجتماع الدول الأفريقية -تضيف صحيفة ماينيتشي شيمبون- قرب طوكيو في وقت لاحق من الشهر الحالي موقف اليابان.

من جهتها اعتبرت الصين -في بيان مشترك مع اليابان، أثناء زيارة الرئيس الصيني هو جينتاو طوكيو- أن تحديد سقف الانبعاثات ضروري لمواجهة التغيرات المناخية، لكنها لم تؤيد الخطة تماما.
المصدر : رويترز