ابتكر يسلم بن لادن الأخ غير الشقيق لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، ساعة يقول إنها تستطيع قياس سرعة الطائرات بدقة، كما أنها تستطيع تقدير زمن الرحلة قبل الإقلاع.
 
ويقول يسلم عن ساعته التي أطلق عليها اسم "أفييتور" وحفر وجهها على هيئة ريشات المروحة بأن "هذه الساعة صنعت من أجل الطيارين وبأيدي طيارين"، في إشارة إلى ممارسته الطيران حيث سجل أكثر من 3500 ساعة في قيادة الطائرات.
 
ويضيف يسلم الذي يمتلك منذ أربع سنوات متجرا لبيع السلع الفاخرة والعطور وحقائب اليد التي تحمل علامته التجارية، أن ساعته تعتبر الأولى من نوعها التي "ستساعد الطيارين على حساب سرعتهم الحقيقية في الجو عندما تتعطل الأجهزة الإلكترونية".
 
وستباع ساعة أفييتور الفاخرة بسعر يتراوح بين 9500 و24500 فرنك سويسري (أي ما بين 9489 و24471 دولارا)، وذلك يتوقف على ما إذا كانت النسخة المصنوعة من الصلب أو من الذهب الأبيض أو الوردي.
 
ولا يخشى يسلم أن يربط الناس بين ابتكاره هذا وبين هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 على الولايات المتحدة والتي طالما أعلن إدانته لها، حيث يقول إن سنوات كثيرة مضت دون أن تكون له صلة بالأمر وهو يمضي حياته كالمعتاد.
 
كما ينفي يسلم الذي يحمل الجنسيتين السويسرية والسعودية ويقيم في جنيف منذ أكثر من عقدين أي صلة له بأسامة بن لادن، وهو يكتب اسم عائلتة بطريقة مختلفة عن أسامة.

المصدر : رويترز