لا تعتبر الغرامات المالية رادعة بدولة الإمارات (الجزيرة نت)

شرين يونس-أبو ظبي
 
سعيا للتخفيف من المخالفات والحوادث المرورية التى تشهد تزايدا كبيرا، أدخلت وزارة الداخلية الإماراتية مؤخرا تعديلات جديدة على نظام السير والمرور الاتحادي، لتطبيق نظام النقاط المرورية السوداء الذي يتضمن 147 مخالفة، اعتبارا من مارس/ آذار المقبل على مستوى الدولة. 
 
وطبقا لبيانات إدارة المرور فإن عدد المخالفات المرورية على مستوى الدولة بلغ نهاية 2007 نحو 4.672 ملايين مخالفة، كان نصيب دبي منها أكثر من مليوني مخالفة، وفى أبو ظبي نحو 959 ألف مخالفة، أسفرت عن أكثر من ألف حالة وفاة ونحو 11 ألف إصابة.
 
وحسب تصنيف تلك المخالفات، فإن الواقعة بسبب السرعة الزائدة نسبتها 66% بواقع 3.80 ملايين مخالفة، يليها مخالفات عدم الالتزام بخط السير الإلزامي بواقع 3.6% أى نحو 167.578 ألف مخالفة.
 
بينما بلغت مخالفات تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء نسبة 1.10% بواقع 51.501 ألف مخالفة، وقيادة الطيش والتهور بنسبة 1.3% بواقع 63.96 ألف مخالفة، وعدم ربط حزام الأمان بنسبة 1.7% بواقع 78.65 ألف مخالفة، كما تسبب حمل الهاتف النقال أثناء القيادة فى نحو 17.873 ألف مخالفة.
 
وحددت المادة الأولى من النظام الحد التراكمي للنقاط عندما يصل عدد النقاط المرورية إلى 24 نقطة خلال فترة زمنية لا تتجاوز سنة لسحب الرخصة.
 
ويتم تصنيف تلك المخالفات فى مجموعات متجانسة من حيث خطورتها، بحيث يتم تحديد عدد نقاطها حسب جسامة المخالفة، بينما يتم محو النقاط المرورية التي مضى عليها سنة ولم تصل إلى الحد التراكمي للنقاط.
 
توفي العام الماضي نحو ألف وأصيب 11 ألف شخص بحوادث المرور (الجزيرة نت)
النظام الجديد

وينص النظام الجديد على اتخاذ عدد من الإجراءات الاحترازية، منها حجز رخصة القيادة ووقف العمل بها لمدة ثلاثة أشهر في السابقة المرورية الأولى، بينما يمتد الحجز للرخصة لمدة ستة أشهر في السابقة المرورية الثانية.
 
فى حين يوقف العمل بالرخصة لمدة سنة ولا تعاد إلى صاحبها إلا بعد اجتيازه دورة تدريبية في أحد معاهد السياقة في السابقة المرورية الثالثة.
 
وبالنسبة لحاملي رخصة القيادة المؤقتة فإنه إذا بلغ الحد التراكمي تحجز رخصة القيادة ويوقف العمل بها لمدة ستة أشهر، ولا تعاد إلا بعد اجتياز دورة إعادة تأهيل، وإذا تكررت الواقعة تلغى الرخصة ولا يجوز التقدم للفحص إلا بعد مرور سنة من تاريخ الإلغاء.
 
أما عقوبات سائقي المركبات الثقيلة ففى حالة تدهور المركبة، أو أي مركبة أخرى أو تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء أو تجاوز في مكان يمنع فيه التجاوز، فإنه تحجز المركبة لمدة شهر وتوقف رخصة القيادة لمدة سنة ولا تعاد إلا بعد اجتياز دورة تدريبية في أحد معاهد السياقة، إضافة إلى فرض غرامة قدرها 3000 درهم.
 
منظومة الضوابط
وفى تصريح خاص للجزيرة نت عزا مدير إدارة المرور بوزارة الداخلية العقيد غيث الزعابي زيادة المخالفات المرورية التى تشهدها الدولة إلى زيادة الضبط المروري من جهة، وعدم التزام مستخدمي الطريق بأنظمة وقواعد السير من جهة أخرى.
 
ورغم إشارته إلى عدم فعالية الغرامات المالية المرورية فى الإمارات عامة، فإنه يري أنها ليست هى الرادع الأهم للمخالفين، محبذا اتخاذ إجراءات احترازية أخرى، كاستخدام نظام النقاط السوداء، مؤكدا أن كلا من الإجراءات وتشديد الغرامات المالية هى "منظومة متكاملة للردع.
 
 حرر في 2007 ما يزيد عن أربعة ملايين مخالفة مرورية (الجزيرة نت)
وطبقا للنظام الجديد وضع -ولأول مرة- وضع حد أدنى للغرامات المالية فى المخالفات الشديدة، مثل القيادة تحت تأثير المشروبات الكحولية، بحيث لا تقل عن 20 ألف درهم للمخالفة.
 
وذكر الزعابي أنه يتم التنسيق بين وزارة الداخلية والبلديات بالإمارات المختلفة، لاتخاذ إجراءات وقائية لمشكلة مخالفات وقوف السيارات التى تعانى منها معظم الإمارات الكبري، كدبي وأبو ظبي.
 
وأكد أنه سيجري دوريا تقييم للنظام الجديد للسير، ورفع نتائج هذه التقييمات إلى الجهات العليا لمراجعة النظام وإدخال التعديلات اللازمة عليه.
يذكر أن عدد المركبات المسجلة في الدولة العام الماضي بلغ مليونا و754 ألفا و420 مركبة، بزيادة قدرها 593 ألفا و868 مركبة مقارنة مع عددها في العام 2006.

المصدر : الجزيرة