الأمم المتحدة تحذر من زوال مناطق الصيد بفعل تغيرات المناخ
آخر تحديث: 2008/2/23 الساعة 19:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/17 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصادر إسرائيلية: مقتل 3 جنود إسرائيليين في هجوم مسلح شمال غرب القدس المحتلة
آخر تحديث: 2008/2/23 الساعة 19:22 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/17 هـ

الأمم المتحدة تحذر من زوال مناطق الصيد بفعل تغيرات المناخ

مثل هذا المنظر قد لا يصبح مألوفا في العقود المقبلة بسبب تأثيرات تغير المناخ (الفرنسية)

حذرت الأمم المتحدة من أن التغير المناخي والإفراط في الصيد والتلوث يمكن أن تؤدي إلى انهيار المخزونات التجارية للأسماك في مختلف أنحاء العالم خلال عقود قليلة.
 
وقال رئيس برنامج الأمم المتحدة للبيئة أخيم شتاينر في مؤتمر صحفي على هامش مؤتمر مناخي تشارك فيه 150 دولة و100 وزير بيئة إن هذه العوامل تشارك مجتمعة في دق أول مسمار في نعش المصايد بالعالم.
 
ويعتبر تصريح شتاينر ردا على تقرير أعده البرنامج بعنوان "في المياه الميتة" صدر أمس وجاء فيه أن نحو 2.6 مليار شخص بمختلف أنحاء العالم يعتمدون على الأسماك من أجل البروتين.
 
وعقد التغير المناخي مشكلات سابقة مثل الإفراط في الصيد، لأن ارتفاع درجات الحرارة تقتل الشعاب المرجانية وتهدد القيعان المليئة ببيض سمك التونة وتغير قوة تيارات المياه المحملة بالعوالق والأسماك الصغيرة التي تمثل قاعدة سلاسل الغذاء البحرية.
 
وقال كريستيان نولمان رئيس الفريق الذي أعد التقرير إن القضية ليست مدى أهمية وقف الصيد ولكن مواجهة التغير المناخي الذي ينذر بنتائج لم نرها من قبل, نحن نتلقى المزيد والمزيد من المؤشرات المقلقة عن تغيرات جذرية بالمحيطات, والتعافي من هذه التغيرات قد يستغرق مليون عام".
 
وحذر نولمان من أن بطء تيارات مياه المحيطات نتيجة التغير المناخي قد تعيق خلال المائة عام المقبلة انتقال المواد المغذية إلى أغنى المناطق الساحلية للصيد وتؤدي إلى زيادة التلوث.
 
وفيما يتعلق بالتأثيرات الأخرى توقع نولمان أن تتلف أكثر من 50% من الشعاب المرجانية بحلول العام 2050 نتيجة ارتفاع درجات الحرارة ما يعود سلبا على السياحة.
 
وتنتج انبعاثات الكربون الناتج عن حرق الوقود الأحفوري حمضا يذوب في الماء يمكن على مدار العقود المقبلة أن يجعل مياه البحر أكثر حموضة عن أي وقت مضى منذ 65 مليون عام ويحرم الرخويات بحلول 2100 من بناء محار في بعض المناطق.
المصدر : رويترز