عمل تخريبي وراء انقطاع خطوط الاتصالات
آخر تحديث: 2008/2/19 الساعة 00:25 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/2/19 الساعة 00:25 (مكة المكرمة) الموافق 1429/2/11 هـ

عمل تخريبي وراء انقطاع خطوط الاتصالات

أعمال إصلاح الخطوط المتضررة استمرت على مدى أسابيع (الفرنسية-أرشيف)

لم يستبعد مسؤول كبير في الاتحاد الدولي للاتصالات اليوم أن يكون "عمل تخريبي" وراء انقطاع خطوط الاتصالات البحرية الأربعة في المتوسط والخليج، وأدى إلى اضطراب في خدمات الإنترنت والاتصالات في المنطقة وفي آسيا.
 
وقال مدير مكتب تنمية الاتصالات في الاتحاد سامي البشير المرشد "رغم أننا بصدد انتظار نتائج الأبحاث ولا نريد استباق الأحداث، فإننا لا نستبعد أن يكون عمل تخريبي وراء حوادث قطع الخطوط البحرية قبل أكثر من أسبوعين".
 
وأضاف المسؤول على هامش افتتاح الملتقى الإقليمي للأمن المعلوماتي في الدوحة أن "بعض الخبراء يشكك في الرواية المتناقلة بشأن قطع الخط البحري عن طريق الخطأ، خاصة وأن هذه الخطوط تقع على أعماق بعيدة تحت البحر ولا تطالها السفن".
 
وفي كلمته أمام الملتقى، تعرض المرشد إلى حوادث انقطاع الخطوط وقال "مهما كان السبب عن عمد أو غير عمد، سواء أكان جريمة معلوماتية أم حدثا عارضا، فإن كل بلد يحتاج إلى أن يتأهب لاتخاذ إجراءات منسقة".
 
وكانت شركة "فلاغ تيليكوم" التابعة لمجموعة "رالينس كومينيكيشن" الهندية أكدت أن انقطاع خطها "فالكون" في مياه الخليج بين الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان "يعود إلى سفينة" وأنه عثر على مرساة مهملة زنتها بحدود ستة أطنان. وقد استمرت أعمال إصلاح الخطوط المتضررة لأسابيع.
 
يذكر أن الاتحاد الدولي للاتصالات يعقد بالتعاون مع مركز قطر للاستجابة لطوارئ الحاسبات (كيوسيرت) في المجلس الأعلى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات القطري "الملتقى الإقليمي للأمن المعلوماتي" على مدى أربعة أيام في الدوحة.
المصدر : الفرنسية