الرائدان أدليا بصوتيهما من الفضاء برسالة إلكترونية (رويترز-أرشيف)

أدلى رائدا فضاء أميركيان الثلاثاء بصوتيهما في الانتخابات الرئاسية الأميركية من محطة الفضاء الدولية الواقعة على بعد 322 كلم فوق الأرض.

وأرسل مركز جونسون للفضاء التابع لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا) في رسالة إلكترونية ورقتي اقتراع إلكترونيتين بأوراق اعتماد طاقم المحطة من كاتب المقاطعة، ثم أدلى رائدا الفضاء بصوتيهما وأعادا الورقتين للمركز الذي أرسلهما إلى مكتب المقاطعة عبر البريد الإلكتروني.

وأرسل قائد فريق المحطة الدولية مايكل فينكي ومهندس الرحلة غريغ شاميتوف رسالة حثا فيها الأميركيين على ممارسة حقهم في الانتخاب.

وقال فينكي في رسالة تلفزيونية: "مع أننا نبعد بمسافة طويلة عن الوطن وندور على ارتفاع 200 ميل (322 كلم) فوق كوكبنا الجميل، فنحن نمارس حقنا الدستوري".

وأضاف "التصويت هو أهم تعبير للأميركيين عن حقهم في اختيار قادتهم، إذا كان بإمكاننا أن نصوت، فيمكنكم أنتم أيضا أن تصوتوا".

وقال بيان من الإدارة الوطنية للطيران والفضاء إن التصويت من الفضاء أصبح ممكنا بموجب قانون أقره المشرعون في تكساس عام 1997، حيث إن معظم رواد الفضاء يعيشون في هيوستن.

المصدر : الألمانية