أعلنت شركة تايم الأميركية أن محرك بحث غوغل على الإنترنت يعتزم وضع مجموعات كاملة من الصور التي تحكي أرشيف العالم على الشبكة العنكبوتية، بما في ذلك صور تعرض للمرة الأولى من القرن العشرين.

وأوضحت الشركة أمس الثلاثاء أن الموقع سيشمل أكثر من عشرة ملايين صورة وأن 97% منها لم يرها الجمهور من قبل.
 
وعن كيفية البحث عليها قالت التايم إن هذه الصور ستكون متاحة في خدمة جديدة على البحث على الإنترنت عنوانها "صور غوغل من الحياة"، ويمكن أيضا العثور عليها من خلال البحث عن الصور في غوغل.

وتشمل الخدمة الجديدة صورا التقطها كبار المشاهير من المصورين الصحافيين، أمثال ألفريد إيزنستايدت ومارغريت بورك وايت وغوردون باركز ويوغين سميث.

وقالت التايم في بيان لها إن الموقع يتضمن أيضا فيلما عن اغتيال الرئيس الأميركي السابق جون كنيدي ومجموعة مانسيل من لندن وهوغو غايغر التي تصور ألمانيا فترة النازية (1937-1944).
 
تمهيد
وعن الخطوات العملية لإطلاق الخدمة الجديدة قال البيان إن الملايين من الصور مسحت ضوئيا، وإن عشرة ملايين صورة سوف تكون متاحة على محرك البحث "غوغل الصور" في الأشهر المقبلة.

وقال رئيس الخدمة الجديدة إندي بلو إنه "سيتم الوصول إلى جمهور أوسع وإشراكهم على الإنترنت مع عمق واتساع لا يصدقان، وإن أرشيف الصور سيشمل أحداث العالم الحقيقية، ومشاهير هوليوود إلى جانب الصور الغريبة وغيرها".

أما مدير إدارة الإنتاج في غوغل آرزغاز بيتمان فقال "إن إتاحة ملايين الصور التي لم تر من قبل على الإنترنت أمر غير مسبوق وينسجم مع مهمة غوغل لتنظيم كل معلومات العالم وجعلها في متناول الجميع".
 
وقالت تايم إن الصور متاحة للحرية الشخصية ولأغراض البحث، لكن حقوق النشر والملكية لجميع الصورلا تزال لها.

المصدر : الفرنسية