الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف ابن أحمد قادروف وهو يؤدي يمين الرئاسة  
(رويتر-أرشيف)
تشهد العاصمة الشيشانية غروزني هذا الشهر افتتاح مسجد جديد سيطلق عليه اسم "قلب الشيشان" واعتبرته وكالة الأنباء الروسية "نوفوستي" الأكبر في أوروبا.

والمسجد، الذي سيتم افتتاحه يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، يتسع لعشرة آلاف شخص ويضم أربع منارات يصل ارتفاع كل منها إلى 60 مترا.

وكان مفتي الشيشان السابق أحمد قادروف هو الذي دعا إلى تشييد هذا المسجد عام 1997، إلا أن الحرب التي شهدتها جمهورية الشيشان بين المعارضة الشيشانية المسلحة والقوات الاتحادية الروسية حالت دون ذلك.

وبدأ العمل في تشييد المسجد قبل عامين، وأقيم قبالة الحديقة التي يتوسطها تمثال أحمد قادروف، الذي يتولى ابنه رمضان قادروف حاليا منصب رئيس جمهورية الشيشان.

وفي سياق إعادة الحياة إلى طبيعتها ينشط الرئيس الشيشاني لإعادة مواطنين من أصول روسية هاجروا قبل 14 عاما من هذه الجمهورية الواقعة شمال القوقاز التابعة للاتحاد الروسي.

ويشار إلى أن كنيسة "الملاك ميخائيل" كانت من أول المنشآت التي تم إصلاحها في مدينة غروزني بعد انتهاء الحرب في الشيشان.

المصدر : يو بي آي