قامت مجموعة الشركات المسؤولة عن الأسواق المتعددة الطوابق في بانكوك عاصمة تايلند في سبتمبر/أيلول الحالي بخطوة في مجال مكافحة الاحتباس الحراري.
 
وقد بدأت مجموعة الشركات المذكورة حملة في ثمانية محال بسوق جورمت الفاخر لاستخدام أكياس يمكن تخلص منها عن طريق تحللها بشكل طبيعي بدلا من استخدام أكياس البلاستيك العادية.

وهذه الأكياس التي تتحلل بشكل طبيعي مصنوعة من مزيج من الأنسجة الطبيعية والبلاستيك، وتتحلل في غضون نصف عام من الشراء تقريبا وتعد إسهاما صغيرا من مجموعة المحال في مكافحة الاحتباس الحراري.

وسيختار المشترون من المحال المذكورة بين استخدام أكياس من البلاستيك التي يمكن أن تتحلل طبيعيا مجانا أو أكياس مصنوعة من الخيش بأسعار معقولة ليحملوها إلى سياراتهم.
 
وتستهلك مجموعة الشركات، التي تدير مجموعة من أفخر المحال في بانكوك ومن بينها محال إمبوريوم وسيام باراجون فضلا عن ستة مجمعات للمحال، ما يقدر بنحو 150 مليون كيس بلاستيك سنويا.
 
ويقول تشامنارن مياثابراتشاكول نائب رئيس المجموعة "إن تكلفة الأكياس التي تتحلل بشكل طبيعي تزيد بنسبة تتراوح بين 5 إلى 10% عن أكياس البلاستيك العادية ويمكن للمجموعة أن تتحمل ذلك".
 
وتتوقع المجموعة أن تتكلف حملتها نحو 100 مليون باهت أي ما يعادل 2.9 مليون دولار، وتأمل أن تكون بذلك متميزة بين المحال الفاخرة والكثيرة في أسواق بانكوك.

المصدر : الألمانية