غالبية مدن العالم تشكو الازدحام (الفرنسية-أرشيف)
قرر مجلس بلدي في ألمانيا أن أفضل طريقة لتحسين السلامة على الطرق هي التخلص من كل إشارات المرور الضوئية ولافتات الوقوف في وسط البلدة.
 
وابتداء من 12 سبتمبر/أيلول ستختفي كل الرقابة المرورية من وسط بلدة بومتي في غربي البلاد لمحاولة الحد من الحوادث والتسهيل على المشاة.
 
وقال رئيس البلدية كلاوس جوديوان إن السائقين والمشاة سيحظون -في منطقة ترتادها 13 ألفا وخمسمئة سيارة يوميا- بحقوق متكافئة على الطرق. ولكنه لم يشرح كيفية تحقيق هذه الفرص المتكافئة.
 
وابتكر فكرة إزالة اللافتات لتحسين السلامة على الطرق والتي يطلق عليها "مساحة مشتركة" المتخصص الهولندي في المرور هانز مونديرمان وتحظى بتأييد الاتحاد الأوروبي.
 
وسيغطي الاتحاد الأوروبي نصف التكلفة التي ستتحملها بومتي لإزالة إشارات المرور الضوئية التي تبلغ (1.2) مليون يورو (1.66) مليون دولار.
 
وطبقت أفكار مونديرمان بالفعل في بلدة دراشتن بشمال هولندا حيث اختفت كل لافتات الوقوف وإشارات المرور والأرصفة وعلامات الشوارع.
 
وفي السياق يدرس مسؤولون في فورستينبرغ هافل وهي بلدة صغيرة شمال برلين تبني خطة مساحة مشتركة.
 
لكن ليس كل فرد يثق في أن هذه الخطة ستؤتي ثمارها. وقال فيرنر كوبي وهو متخصص في الطرق بالمعهد الفني للمرور في برلين "مجرد نجاحها في هولندا لا يعني أنها ستنجح هنا".

المصدر : رويترز