جوي تشستنت (يسار) وتاكيرو كوباياشي (يمين) (الفرنسية)
سجل متسابق أميركي رقما قياسيا بالتهامه 66 شطيرة من النقانق في 12 دقيقة، ليفوز بمسابقة أكل النقانق على شاطئ كوني آيلاند بنيويورك، متفوقا على بطل ياباني احتكر اللقب لست سنوات متتالية.
 
ورغم أن البطل الياباني تاكيرو كوباياشي (28 عاما) الذي شارك في المسابقة ليدافع عن لقبه كان مصابا بجرح في الفك، تمكن من التهام 63 شطيرة.
 
لكن الفائز بجائزة "حزام المستردة" -التي تمنح لمن يلتهم أكبر عدد من النقانق- كان الأميركي جوي تشستنت (23 عاما) عاما من سان هوزيه بولاية كاليفورنيا. فيما التهم الفائز بالمركز الثالث 49 شطيرة.
 
وبذلك يكون تشستنت أوفى بوعده بتحطيم الرقم القياسي العالمي الذي سجله في تصفيات المسابقة في وقت سابق من العام الجاري حيث التهم 59 شطيرة ونصفا من النقانق وبأن يعيد الجائزة للولايات المتحدة في عيد الاستقلال.
 
وقال تشستنت "على مدى السنوات الست الماضية كان كوباياشي مهيمنا وفي السنة السابعة لم يستطع.. إنه شعور مرعب لفترة طويلة كان الحزام يذهب بعيدا إلى اليابان، لكن هذه السنة سيبقى هنا".
 
وتنظم المسابقة سنويا في الرابع من يوليو/ تموز في ذروة الاحتفالات بعيد الاستقلال الأميركي.
 
وقدرت الشرطة حضور نحو 50 ألف متفرج لمشاهدة المسابقة هذا العام التي شارك فيها 17 شخصا بينهم امرأتان. ووفقا للمراكز الأميركية للوقاية والسيطرة على الأمراض فإن الولايات المتحدة بها أعلى نسبة للبدانة بين الدول المتقدمة، إذ تشكل حوالي ثلث السكان البالغين أي حوالي 60 مليونا.

المصدر : رويترز