بوخارست خصصت خطا تلفونيا مجانيا لتقديم النصائح بالتعامل مع موجة الحر (الفرنسية)
أعلنت مصادر رسمية أن حصيلة الوفيات بسبب موجة الحر التي تجتاح رومانيا ارتفعت اليوم إلى سبعة أشخاص خلال هذا الأسبوع.
 
وأوضح وزير الصحة يوجين نيكولاشيسكو أن هذه الحصيلة الجديدة تأتي بعد وفاة شخصين اليوم بسبب الحرارة التي بلغت 40 درجة مئوية.
 
ونقلت تقارير صحفية عن خبراء الأرصاد الجوية أن درجات الحرارة المرتفعة التي تصل إلى 42 درجة مئوية قد تستمر حتى 22 يوليو/ تموز.
 
وأضافت أن السلطات في بوخارست سجلت رقما قياسيا في الأربع والعشرين ساعة الأخيرة لعدد الاتصالات الهاتفية طلبا لسيارات الإسعاف بلغ أكثر من ألف.
 
وقال مجلس بلدية بوخارست العاصمة إن أحواض السباحة ستظل مفتوحة على مدار الساعة في أنحاء العاصمة، وإن نوافير المياه ستعمل باستمرار.
 
وفي نفس السياق قامت وزارة الصحة بتشغيل خط تلفوني ساخن مجاني لتقديم النصائح في التعامل مع موجة الحر.
 
وبدورها تأخرت القطارات عن مواعيدها بسبب تقليل السرعة للحيلولة دون خروج العربات عن القضبان نتيجة اعوجاجها بسبب التمدد الناجم عن ارتفاع درجات الحرارة.
 
وكان موجة حر سابقة اجتاحت البلاد لمدة أسبوعين في يونيو/حزيران خلفت مصرع 30  شخصا بالإضافة إلى إلحاق أضرار بآلاف الأراضي الزراعية مما أدى إلى تراجع محصول الحبوب إلى أدنى مستوياته بأربع سنوات.
 
للإشارة فإن خبراء المناخ يتوقعون أن يصبح العام الجاري ثاني أكثر الأعوام دفئا بعد عام 1998، وذلك منذ بدء الاحتفاظ بسجلات لدرجات الحرارة عام 1860.

المصدر : رويترز