كونراد يواجه عقوبة قد تصل إلى السجن 35 عاما (الفرنسية-أرشيف)
أدانت محكة فدرالية أميركية قطب الإعلام الكندي كونراد بلاك وثلاثة من كبار موظفيه في شركة هولينغر الدولية بتهمة اختلاس ملايين الدولارات.
 
وذكرت تقارير صحفية أن بلاك (62 عاما) أدين بثلاث تهم متعلقة بالاختلاس وبعرقلة عمل القضاء قد تعرضه للسجن تصل في أقصاها إلى 35 عاما.
 
بالإضافة إلى دفع غرامة مالية تقدر بمليون دولار فضلا عن مصادرة الملايين من أملاكه.
 
وفي المقابل بُرّئ بلاك من تسع تهم أخرى تتعلق بالاحتيال والابتزاز.
 
وحددت هيئة المحلفين في شيكاغو يوم 30 نوفمبر/تشرين الثاني تاريخا لإصدار الحكم في هذه القضية.
 
وأدين مساعدو بلاك الثلاثة بثلاث تهم في عمليات احتيال، وهم يواجهون أحكاما بالسجن قد تصل إلى 15 عاما فضلا عن دفع غرامة مالية تصل إلى 750 ألف دولار.
 
وكان بلاك اتهم بمعية ثلاثة من شركائه باختلاس ستين مليون دولار خلال عمليات احتيال لدى بيع أصول شركة هولينغر إلى مجموعة "كان ويست" الإعلامية الكندية عام 2000.
 
ويعتبر بلاك مالك ثالث إمبراطورية إعلامية في العالم تصدر صحفا مثل ديلي تلغراف (بريطانيا) وناشيونال بوست (كندا) وجيروزاليم بوست الإسرائيلية وشيكاغو صن تايمز.
 
وكان قد تخلى قبل سنوات عن جنسيته الكندية ليصبح عضوا في مجلس اللوردات البريطاني.

المصدر : وكالات