أفاد بحث جديد أن الناس يأكلون أكثر عندما يتسمرون أمام شاشات التلفزيون، وكلما كان البرنامج مسليا أكلوا أكثر.

وقال مدير دراسات الجهاز العصبي بمؤسسة علاج وأبحاث الشم والتذوق في شيكاغو إنه يبدو أن المخ المنشغل لا يلاحظ ما يفعله الفم.

وفحص هيرش تأثير الشم والتذوق والسلوك المتعلق بالأكل أثناء مشاهدة التلفزيون من خلال قياس استهلاك رقائق البطاطا.

وأكل 45 متطوعا الكمية التي أرادوها من هذه الرقائق خلال فترات استراحة استغرقت خمس دقائق على مدى ثلاثة أسابيع أثناء مشاهدة أحاديث لمقدمي البرامج الحوارية الليلية ديفد ليتيرمان وجاي لينو.

وتم إعطاؤهم رقائق البطاطا أيضا ليأكلوها في الوقت الذي كان فيه التلفزيون مغلقا، فوجد هيرش أن هؤلاء الأشخاص أكلوا رقائق بطاطا أكثر بنسبة 44% أثناء مشاهدة ليتيرمان، وأكثر بـ42% أثناء مشاهدة لينو مما أكلوا عندما كان التلفزيون مغلقا.

وقال هيرش في مقابلة في الاجتماع السنوي لجمعية الغدد الصماء في تورونتو "لو استطعت التركيز على مذاق الطعام ستأكل أقل لأنك ستشعر بالشبع بشكل أسرع، ومن ثم فلو كانت هذه هي الحقيقة فلننظر إلى الجانب العكسي، لو كنت غير مركز ولو كنت لاهيا من الناحية النظرية فإنك ستأكل حينئذ أكثر".

وساعد هيرش من خلال بحثه في المؤسسة الناس على التغلب على فقدان الإحساس بالتذوق الذي يسفر بشكل نمطي عن زيادة الوزن لأن المخ لا يعرف متى يجب عليه أن يوقف الأكل.

وقال هيرش إن دراسات كثيرة ربطت بين البدانة ومشاهدة التلفزيون وإن هذه الصلة تعود على الأرجح إلى عدم الحركة كما أن برامج التسلية تسهم أيضا في ذلك.

المصدر : وكالات