حوادث السير في أوكرانيا أرقام مخيفة وضحايا بالعشرات (الجزيرة نت)

محمد صفوان جولاق-أوكرانيا

بلغت معدلات حوادث السير في أوكرانيا مستوى خطيرا في السنوات القليلة الماضية، حيث ارتفعت نسبتها 20% مقارنة مع الأرقام المسجلة عام 2000.

فقد أكدت إحصائيات أجرتها محطة ماغنوليا التلفزيونية أن عدد ضحايا حوادث السير في أوكرانيا لا يقل في أفضل حالاته عن 10 أشخاص يوميا.

وتتصدر العاصمة كييف الأكثر ازدحاما بالمركبات سجل الحوادث اليومية بواقع 200 حادث تقريبا بأضرار متفاوتة, إضافة إلى 1500 مخالفة مرورية.

ومن أهم الأسباب التي لفتت إليها الإحصائيات رداءة مستوى الطرق, وعدم التقيد بالقوانين المرورية, والمشروبات الكحولية, وانتشار الرشوة بين أفراد شرطة المرور للحصول على رخص قيادة المركبات بأساليب ملتوية غير قانونية.

يضاف إلى ذلك الحالة السيئة للمركبات خاصة القديمة منها التي تسهم هي الأخرى بنحو 20%-30% من الحوادث، حسب تلك الإحصاءات.

وضمن الجهود المبذولة للحد من هذه الظاهرة، أعلنت وزارة المواصلات الأوكرانية أنها وقعت عقدا لم يكشف عن تفاصيله مع شركات صينية متخصصة بإصلاح وترميم وتعبيد الطرقات بالعاصمة كييف وسائر المدن الأوكرانية الأخرى.

القائد العام لشرطة المرورالأوكرانية شيفدكي إيغور (الجزيرة نت)
كذلك اتخذت شرطة المرور عدة إجراءات لوضع حد لهذه الظاهرة، منها زيادة دورياتها الليلية في جميع المناطق, إضافة إلى تطبيق إجراءات صارمة بحق من يخالف قوانين وأنظمة المرور، حسب ما أكده قائد شرطة المرور الأوكرانية شيفدكي إيغور.

وردا على سؤال يخص انتشار الرشوة بين صفوف رجال شرطة المرور وما يقال عن شراء رخص القيادة قال إيغور "نحن الآن وصلنا إلى مرحلة خطيرة يجب فيها على كل من يعمل في شرطة المرور من إداريين وغيرهم أن يقدموا المصلحة العامة على الخاصة, وسيعاقب من يسيء إلى تلك المصلحة العامة عقابا شديدا قد يصل إلى فصله نهائيا من عمله".

المصدر : الجزيرة