حركة سلمية تطلق على نفسها اسم "روسيا" تحتج بموسكو على مسيرة المثليين (الفرنسية)

قرر المثليون الروس المضي قدما في مسيرة مقررة بالعاصمة موسكو رغم امتناع سلطات المدينة عن منحهم ترخيصا بذلك, واحتجاجات اليمين والشيوعيين.

وينوي المشاركون في المسيرة التجمع عند مكتب عمدة موسكو لتسليمه رسالة من سياسيين دوليين تطلب الترخيص للمسيرة التي تأتي في الذكرى الـ14 لرفع الحظر عن حركات المثليين.

وقد قررت مجموعة من المسيحيين الأرثوذوكس والوطنيين الروس تنظيم مسيرة مضادة, غير بعيد من مسيرة المثليين التي احتج عليها أمس نحو ما بين مائتين وخمسمائة شخص بينهم متدينون مسيحيون وشيوعيون تجمعوا بوسط موسكو.

وقال الناطق باسم شرطة موسكو إن قوات الأمن ستمنع بكل الوسائل أي محاولة استفزاز.

ومنذ 1993 لم تعد المثلية جريمة في موسكو, لكن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يجاهر بضيقه بأصحابها, قائلا إنهم يضرون بالبلاد بعدم سعيهم للنسل.

المصدر : وكالات