95 مليون متر مكعب تستخدم لإنتاج الثلوج الصناعية (رويترز-أرشيف)

أعرب علماء عن قلقهم من مخاطر استخدام الثلج الصناعي على النظام البيئي في جبال الألب بأوروبا ومصادر المياه في المنطقة.

ويتزايد إنتاج الثلوج الصناعية في الكثير من مناطق جبال الألب بسبب ارتفاع درجات الحرارة وزيادة الضغط من جانب السياحة.

وتنفق شركات السياحة في أوروبا نحو ثلاث مليارات يورو في السنة من أجل تغطية 23800 هكتار بالثلج الصناعي، مع خطط لزيادة هذا الرقم إلى أربعة أضعاف خلال السنوات المقبلة.

وفي هذا الصدد قالت كارمن دي جونغ مديرة الأبحاث بمعهد الجبال التابع لجامعة دي سافوي إن نقص المياه لوحظ بالفعل، مما يجفف الجبال بصورة واضحة.

وذكرت دي جونغ على هامش الاجتماع العام لاتحاد علوم الأرض الأوروبي في فيينا إن بعض الوديان في فرنسا تعاني المجاري الصغيرة فيها من نقص في نسبة المياه بالشتاء يصل إلى 70% أقل من المعتاد.

وأضافت أنه لإنتاج الثلوج الصناعية يتم استخدام نحو 95 مليون متر مكعب من المياه، وهو ما يعادل استهلاك مدينة عدد سكانها 1.5 مليون نسمة لمدة سنة. ويؤدي التبخر إلى فقدان نحو 30% من هذه المياه.

المصدر : الألمانية