مادونا أثارت جدلا حادا بتبنيها طفلا من مالاوي ووالده على قيد الحياة (رويترز-أرشيف)
قالت المغنية الأميركية مادونا إنها ستزور ملاوي في نهاية الأسبوع الحالي لكنها نفت شائعات عن أن زيارتها ترمي إلى تبني طفل آخر.

وقالت ليز روزنبرغ المتحدثة باسم مادونا إن مغنية الروك الشهيرة تزور ملاوي للإشراف على أعمال بناء مركز لمعالجة الأطفال وإن فكرة تبني طفل آخر غير واردة.

وكانت صحيفة "ذي الصن" البريطانية أوردت نقلا عن مصادر لم تكشف هويتها أن مادونا التي أثارت جدلا العام الماضي لدى تبنيها طفلا من ملاوي، ستزور هذا البلد لتبني طفل آخر.

وحسب الصحيفة فإن المغنية شاهدت فيلما وثائقيا عن دار للأيتام في ملاوي ظهرت فيه طفلة في الثالثة من العمر تدعى غريس، وأنها تنوي زيارة ملاوي لتبني هذه الطفلة.

وأشارت الصحيفة إلى أن المسؤولين عن إجراءات التبني أصبحوا أكثر تشددا بعد الجدل الذي أثارته مادونا بتبنيها الطفل ديفد في خرق لبعض مقتضيات قانون التبني. وكان والد ديفد الذي لا يزال على قيد الحياة وراء معظم المشاكل أثناء عملية التبني.

ويتوقع أن تتوجه مادونا إلى ملاوي يوم الأحد مع أولادها الثلاثة (ضمنهم ديفد) ولن يرافقها زوجها المخرج السينمائي غاي ريتشي.

المصدر : وكالات