منظمة الصحة حذرت من أن 74% من حاملي فيروس الإيدز بأفريقيا من الشابات
قالت منظمة الصحة العالمية إن خمس الإناث يقعن ضحية العنف الجنسي قبل بلوغهن سن الـ15, وأشارت إلى أن العنف الجنسي ضد المرأة يتسبب في انعكاسات سلبية على صحتها في السنوات التالية من عمرها.
 
وأوضحت المديرة العامة للمنظمة مارغريت شان أن العنف الذي يمارسه الشريك ضد المرأة هو الأكثر شيوعا في حياة النساء, وأن نسبة هذا النوع من العنف ترتفع عن نسبة الاعتداءات الجنسية أو عمليات الاغتصاب التي يرتكبها غرباء أو معارف.
 
ونبهت إلى نتائج هذه الممارسات العنيفة على صحة المرأة العامة, مشيرة إلى أنه في العام 2006 تبين أن 74% من حاملي فيروس "إتش.آي.في" المسبب لمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) في أفريقيا، من الشابات.
 
وعبرت شان عن أسفها لأن احتياجات النساء في مجال الصحة "لا تحظى بالانتباه الذي تستحقه"، فكل عام يموت أكثر من نصف مليون منهن إثر مضاعفات مرتبطة بالحمل والولادة, وهو "رقم لم يتغير مطلقا منذ 20 عاما".
 
يشار إلى أن تحذيرات منظمة الصحة العالمية تأتي متزامنة مع الاحتفالات بيوم المرأة العالمي الذي يصادف يوم 8 مارس/ آذار.

المصدر : وكالات