رؤية الخسوف كانت أفضل بأفريقيا وآسيا والشرق الأوسط (رويترز)
حدث خسوف كلي للقمر ليلة السبت الأحد بعدة مناطق من العالم، شملت قارات آسيا وأوروبا وأفريقيا وأميركا الشمالية والجنوبية.
 
ونقلت الجزيرة صورا مباشرة من العاصمة المغربية الرباط توضح حدوث خسوف للقمر في سمائها بدأ حوالي الساعة الـ10 بتوقيت غرينتش.
 
وكانت تقارير إعلامية قد ذكرت في وقت سابق أن سكان أفريقيا وشرق آسيا والشرق الأوسط سيحظون بأفضل رؤية لهذه الظاهرة.
 
ويعود الخسوف الأخير للقمر لتاريخ 28 أكتوبر/ تشرين الأول 2004، ويتوقع أن يحدث آخر في 28 أغسطس/ آب المقبل، لكنه لن يكون خسوفا واضحا لسكان أوروبا الذين سيكونون على موعد معه مجددا في 21 فبراير/ شباط 2008.
 
وتبدأ عملية الخسوف حين يقع القمر في منطقة شبه ظل الأرض، أي حين تضيء الشمس جزئيا سطح القمر، ويصعب مشاهدة هذه المرحلة بالعين المجردة.
 
ثم يبدأ الخسوف الجزئي، أي حين يدخل القمر منطقة ظل الأرض، ومنطقة ظل الأرض هي المنطقة التي تحجب فيها الشمس كاملة بسبب الأرض، ويخسف كامل قرص القمر عند اكتمال دخوله إلى منطقة ظل الأرض.
 
وهذه الظاهرة ليست نادرة رغم قلة حدوثها، إذ تشهد الأرض خسوفين للقمر وكسوفين  للشمس على الأقل كل سنة. غير أن الخسوف أو الكسوف الكلي نادرا ما يحدث.


المصدر : الجزيرة + وكالات