قالت الشرطة بمدينة ميلانو الإيطالية إن معلمة بإحدى مدارس المدينة قطعت لسان تلميذ يبلغ من العمر سبعة أعوام بمقص لإسكاته.

وتعين نقل الطفل وهو من أصول تنتمي لشمال أفريقيا إلى المستشفى حيث تطلب الأمر خياطة جرحه خمس غرز لرتقه.

وأقامت أسرة الصبي دعوى على المعلمة التي أوقفت عن العمل بعد الحادث الذي وقع الأسبوع الماضي.

وقال مصدر بالشرطة إنها تحاول اكتشاف ما إذا كانت المعلمة جرحت الطفل عامدة أم أن الأمر كان دعابة ووقع الحادث بطريق الخطأ.

وقالت أنا ماريا دومينيتشي المسؤولة عن المدارس في منطقة لومباردي إن تحقيقا يجري لمعرفة حقيقة ما حدث.

وتواجه المعلمة التي تعمل بعقد مؤقت احتمال فصلها من المدرسة الابتدائية.

المصدر : رويترز