الخارجية الألمانية اكتشفت 132 حالة تزوير وثائق حتى الأن من طالبي تأشيرات من سفارتها بالقاهرة (الفرنسية-أرشيف)
قالت مجلة دير شبيغل الألمانية الأسبوعية إن برلين تشتبه بأن محتالين في سفارتيها بالقاهرة وموسكو مكنوا مئات من طالبي تأشيرات الدخول من الحصول على أذون بدخول ألمانيا بوثائق مزورة.

وأكدت دير شبيغل أن مسؤولي وزارة الخارجية الألمانية والشرطة الاتحادية يفحصون 50 ألف طلب تأشيرة دخول بحثا عن مخالفات في القاهرة، مضيفة أنهم اكتشفوا حتى الآن 132 حالة من بين عشرة آلاف طلب تم فحصها.

وأفادت المجلة بأن الجناة المشتبه بهم في سفارة ألمانيا في القاهرة هم ستة موظفين مصريين. وأضافت أن موظفا في السفارة بموسكو ساعد في إصدار ما لا يقل عن 153 تأشيرة على أساس وثائق مزورة.

وأكد متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية أن مخالفات متصلة بتأشيرات الدخول اكتشفت في السفارتين بمصر وروسيا وأن الأمر قيد البحث والتحري رافضا الإفصاح عن أي تفاصيل عن المخالفات.

المصدر : رويترز