سكان نيوزيلندا الأصليون يودعون ملكتهم
آخر تحديث: 2006/8/16 الساعة 21:10 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/8/16 الساعة 21:10 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/22 هـ

سكان نيوزيلندا الأصليون يودعون ملكتهم

رقصة لشعب الماوري في مهرجان بالبندقية بإيطاليا (أوروبية-أرشيف)

نكست الأعلام في المباني الحكومية بنيوزيلندا حزنا على دام تي آتايرانغيكاهو ملكة شعب الماوري الشعب الأصلي للبلد, التي توفيت أمس وعمرها 75 عاما بسبب قصور في الكلى.
 
وتجمع مئات من السكان الماوريين في بيت الملكة التي حكمت 40 عاما وظلت رمزا لشعب الماوري الذي يسكن في المنطقة الوسطى من الجزيرة الشمالية.
 
الماوري والباكيها
وقالت رئيسة الوزراء هيلين كلارك إن دام تي كانت قائدة ليس فقط لشعبها لكن للبلد كله، فقد "كانت شخصية موحدة استعملت المانا (قوتها الداخلية) لتوحد الماوري والباكيها (الأوروبيين في لغة السكان الأصليين)".
 
وتنتمي دام تي إلى حركة الملوك التي نشأت في خمسينيات القرن التاسع عشر, وكانت هي سادسة ملوكها.
 
ونشأت حركة الملوك في منطقة وايكاتو, كرد على فقدان السكان الأصليين لأراضيهم لصالح المستعمرين الأوروبيين, وللتفاوض مع الحكومة الاستعمارية حينذاك.
 
ولا يملك شعب الماوري دستورا رسميا, وهو يشكل 15% من مجموع السكان البالغ عددهم 4.1 ملايين نسمة في هذا البلد الواقع جنوب المحيط الهادي.
المصدر : رويترز