سلسلة أقمار صناعية جديدة لمراقبة الطقس والبيئة
آخر تحديث: 2006/8/14 الساعة 15:12 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/8/14 الساعة 15:12 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/20 هـ

سلسلة أقمار صناعية جديدة لمراقبة الطقس والبيئة

وليد الشوبكي

أعلنت وكالة الفضاء الأوروبية (إيسا) أنها ستطلق في الخريف المقبل القمر الصناعي الأول في سلسلة "مت أوب" الجديدة ذات القدرات الفائقة في رصد التغيرات المناخية والتنبؤ بها.

وتتكون سلسلة "مت أوب" من ثلاثة أقمار صناعية مصممة لتوفير بيانات مناخية متجددة من المدار القطبي حتى عام 2020.

وأوردت الوكالة الأوروبية في بيان صحفي أن سلسلة الأقمار الصناعية الجديدة ستطور بدرجة فارقة أساليب مراقبة طقس ومناخ وبيئة كوكب الأرض.

وأضاف البيان أن المعلومات التي سيتم تحصيلها من الأقمار الجديدة ستساعد في تصميم النماذج الحاسوبية العددية المخصصة لدراسة وتوقع الطقس.

كما يُتوقع أن يسهم الجيل الجديد من الأقمار الصناعية جدياً في التنبؤ بالكوارث المناخية، والمساعدة في الحد من آثارها.

وسيطلق القمر الصناعي الأول من قاعدة بايكونور في كزاخستان يوم 7 أكتوبر/تشرين الأول المقبل، بعد تأجيل إطلاقه ثلاثة أشهر نتيجة مشكلات تقنية. ووفقا لخطط وكالة الفضاء الأوروبية فإن القمر الثاني في السلسلة سيطلق بعد أربع سنوات وخمسة أشهر، ويعقبه الثالث بعد مرور مدة مماثلة.

وقد تعاونت في تطوير السلسلة الجديدة من الأقمار الصناعية كل من وكالة الفضاء الأوروبية ووكالة الفضاء الفرنسية والهيئة القومية الأميركية لشؤون المحيطات والغلاف الجوي، إضافة إلى "المنظمة الأوروبية لاستغلال بيانات أقمار الأرصاد" (يومستات).

يذكر أن أقمار "مت أوب" هي الأولى التي ترسلها أوروبا لتتخذ مدارا قطبيا، وذلك بهدف رصد التغيرات المناخية للأرض.

ويتميز نظام هذه الأقمار بقدرته على إرسال البيانات حول التغيرات المناخية خلال ساعتين و15 دقيقة من حدوثها، وبقدرتها على متابعة كل التغيرات في الغلاف الجوي خلال 6 ساعات فحسب.
_________
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة